الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


4791 باب تزويج الثيبات

التالي السابق


أي هذا باب في بيان تزويج النساء الثيبات وهو جمع ثيب ، وقال بعضهم : جمع ثيبة وليس كذلك بل جمع ثيب .

وقال المطرزي : الثيب بالضم في جمعها ليس من كلامهم والثيب من ليس ببكر وقد ذكرنا أنه يقال رجل ثيب وامرأة ثيب ، وقال ابن الأثير : ويقع على الذكر والأنثى وفي المغرب والثيب من النساء التي قد تزوجت فبانت بوجه ، وعن الليث ولا يقال للرجل ، وعن الكسائي رجل ثيب إذا دخل بامرأته وامرأة ثيب إذا دخل بها كما يقال بكر وأيم وهو فيعل من ثاب لمعاودتهما التزوج [ ص: 76 ] في غالب الأمور ولأن الخطاب يثاوبونها أي يعاودونها وقولهم : ثيبت المرأة تثييبا كعجزت الناقة ، وثيبت الناقة إذا صارت عجوزا .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث