الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب إسباغ الوضوء

139 وقال ابن عمر رضي الله عنهما : إسباغ الوضوء الإنقاء .

التالي السابق


هذا تعليق أخرجه عبد الرزاق في مصنفه موصولا بإسناد صحيح ، وأشار به إلى أن عبد الله بن عمر رضي الله عنهما فسر الإسباغ بالإنقاء .

فإن قلت : قد مر أن الإسباغ في اللغة الإتمام والاتساع .

قلت : هذا من باب تفسير الشيء بلازمه ; إذ الإتمام يستلزم الإنقاء عادة ، والدليل عليه ما رواه ابن المنذر بإسناد صحيح ، أن ابن عمر رضي الله عنهما كان يغسل رجليه في الوضوء سبع مرات ; فإنه كان يقصد بذلك الإنقاء .

فإن قلت : لم اقتصر في ذلك على الرجلين .

قلت : لأنهما محل الأوساخ غالبا لاعتيادهم المشي حفاة بخلاف بقية الأعضاء .

فإن قلت : ما وجه ذلك ، وقد مر أن الزيادة على الثلاث ظلم وتعد .

قلت : قد ذكرنا أن وجه ذلك فيمن لم ير الثلاث سنة ، وأما إذا رآها وزاد على أنه من باب الوضوء على الوضوء يكون نورا على نور .


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث