الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب لم تحرم ما أحل الله لك

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

4966 5267 - حدثني الحسن بن محمد بن صباح، حدثنا حجاج، عن ابن جريج قال: زعم عطاء أنه سمع عبيد بن عمير يقول: سمعت عائشة - رضي الله عنها - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - كان يمكث عند زينب ابنة جحش، ويشرب عندها عسلا، فتواصيت أنا وحفصة أن أيتنا دخل عليها النبي - صلى الله عليه وسلم - فلتقل: اني أجد منك ريح مغافير، أكلت مغافير؟ فدخل على إحداهما فقالت له ذلك، فقال: "لا، بل شربت عسلا عند زينب ابنة جحش ولن أعود له". فنزلت: يا أيها النبي لم تحرم ما أحل الله لك إلى إن تتوبا إلى الله [التحريم: 4] لعائشة وحفصة وإذ أسر النبي إلى بعض أزواجه [التحريم: 3] لقوله "بل شربت عسلا". [انظر: 4912 - مسلم: 1474 - فتح 9 \ 374].

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث