الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تتمة مسند علي بن أبي طالب رضي الله تعالى عنه وأرضاه

1332 753 - (1330) - (1 \ 155) عن علي بن أبي طالب ، رفعه : أنه صلى الله عليه وسلم نهى أن يقرأ القرآن وهو راكع ، وقال : "إذا ركعتم ، فعظموا الله ، وإذا سجدتم ، فادعوا ، فقمن أن يستجاب لكم " .

التالي السابق


* قوله : "فعظموا الله " : أي : اللائق به تعظيم الله ، فهو أولى من الدعاء وإن كان الدعاء جائزا أيضا ، فلا ينافي أنه كان يقول في ركوعه : "اللهم اغفر لي " .

* "فادعوا " : أي : أنه محل للدعاء بلا ترك أولوية ، وكذلك التسبيح ; فإنه محل له أيضا .

[ ص: 52 ] * "فقمن " : - بكسر ميم وفتحها - ; أي : جدير وخليق ، قيل : - بفتح الميم - : مصدر ، وبكسرها - : صفة .

* * *



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث