الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

16700 [ ص: 117 ] 7399 - (17150) - (4\127) عن عرباض بن سارية، قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " إني عبد الله لخاتم النبيين، وإن آدم عليه السلام لمنجدل في طينته، وسأنبئكم بأول ذلك دعوة أبي إبراهيم، وبشارة عيسى بي، ورؤيا أمي التي رأت، وكذلك أمهات النبيين ترين" .

التالي السابق


* قوله : "إني عند الله ": أي: في تقديره وعلمه، كذا قرره الغزالي، وقد سبق قريبا في مسند المدنيين تحقيق آخر للحديث .

* "لمنجدل": أي: ملقى على الجدالة، وهي الأرض; أي: كان بعد ترابا لم يصور ولم يخلق، وقيل: أي: مطروح على الأرض كائن في أثناء خلقه; أي: والحال أن آدم; أي: صورته من الطين مطروح على الأرض لم ينفخ فيه الروح بعد .

* "بأول ذلك ": أي: بأول ما ظهر من أمر نبوتي .

* "دعوة إبراهيم": بقوله ربنا وابعث فيهم رسولا [البقرة : 129] .

* "وبشارة عيسى: بقوله: ومبشرا برسول يأتي من بعدي اسمه أحمد [الصف: 6] .

* * *



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث