الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

17225 7649 - (17678) - (4\188) عن صفوان بن عمرو، حدثني عبد الله بن بسر المازني، قال: بعثني أبي إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أدعوه إلى طعام فجاء معي، فلما دنوت من المنزل أسرعت، فأعلمت أبوي فخرجا فتلقيا رسول الله صلى الله عليه وسلم ورحبا به، ووضعنا له قطيفة كانت عندنا زئبرية فقعد عليها، ثم قال أبي لأمي: هات طعامك، فجاءت بقصعة فيها دقيق قد عصدته بماء وملح، فوضعته بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: " خذوا بسم الله من حواليها، وذروا ذروتها، فإن البركة فيها " فأكل رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأكلنا معه، وفضل منها فضلة، ثم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: " اللهم اغفر لهم، وارحمهم، وبارك عليهم، ووسع عليهم في أرزاقهم" .

التالي السابق


* قوله : "وذروا": أي: اتركوا ذروتها - بضم الذال أو كسرها - أي: رأسها .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث