الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

26966 11153 - (27512) - (6\445) عن عبد الله بن يزيد السعدي، قال: أمرني ناس من قومي أن أسأل سعيد بن المسيب، عن سنان يحددونه ويركزونه في الأرض، فيصبح وقد قتل الضبع، أتراه ذكاته؟ قال: فجلست إلى سعيد بن المسيب، فإذا عنده شيخ أبيض الرأس واللحية من أهل الشام، فسألته عن ذلك؟ فقال لي: وإنك لتأكل الضبع؟ قال: قلت: ما أكلتها قط، وإن ناسا من قومي ليأكلونها، قال: فقال: إن أكلها لا يحل، قال: فقال الشيخ: يا عبد الله، ألا أحدثك بحديث سمعته من أبي الدرداء يرويه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: قلت: بلى قال: فإني سمعت أبا الدرداء، يقول: " نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن كل ذي خطفة ، وعن كل نهبة، وعن كل مجثمة، وعن كل ذي ناب من السباع " قال: فقال سعيد بن المسيب: صدق.

التالي السابق


* قوله: "عن كل ذي خطفة" الخطفة: ما اختطفه الذئب من الشاة وهي حية؛ لأن ما أبين من حي فهو ميت، كذا قيل، وهذا مبني على أن معنى "عن كل ذي خطفة" أي: عن كل خطفة كل ذي خطفة، والأقرب أن المراد بذي خطفة وبذي نهبة: سباع الطيور، والله تعالى أعلم.

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث