الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب النهي عن القراءة في الركوع والسجود

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

741 [ 378 ] وعن علي بن أبي طالب ، قال : نهاني رسول الله - صلى الله عليه وسلم - عن القراءة في الركوع والسجود ، ولا أقول : نهاكم .

رواه أحمد (1 \ 81)، ومسلم (480) (211)، وأبو داود (4044 - 4046)، والنسائي (2 \ 188- 189) .

التالي السابق


وقول علي - رضي الله عنه - : نهاني رسول الله - صلى الله عليه وسلم - .... ، ولا أقول نهاكم : لا يدل على خصوصيته بهذا الحكم ، وإنما أخبر بكيفية توجه صيغة النهي الذي سمعه ، فكأن صيغة النهي التي سمع : لا تقرأ القرآن في الركوع ، فحافظ حالة التبليغ على [ ص: 87 ] كيفية ما سمع حالة التحمل ، وهذا من باب نقل الحديث بلفظه كما سمع . ولا شك أن مثل هذا اللفظ مقصور على المخاطب من حيث اللغة ، ولا يعدى إلى غيره إلا بدليل من خارج ; إما عام كقوله - عليه الصلاة والسلام - حكمي على الواحد كحكمي على الجميع ; أو خاص في ذلك الحكم ; كقوله : نهيت أن أقرأ القرآن راكعا أو ساجدا .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث