الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب في سرد الحديث

جزء التالي صفحة
السابق

باب في سرد الحديث

3654 حدثنا محمد بن منصور الطوسي حدثنا سفيان بن عيينة عن الزهري عن عروة قال جلس أبو هريرة إلى جنب حجرة عائشة رضي الله عنها وهي تصلي فجعل يقول اسمعي يا ربة الحجرة مرتين فلما قضت صلاتها قالت ألا تعجب إلى هذا وحديثه إن كان رسول الله صلى الله عليه وسلم ليحدث الحديث لو شاء العاد أن يحصيه أحصاه

التالي السابق


أي : تتابعه وتواليه والاستعجال فيه هل يجوز أم لا .

( فجعل ) أبو هريرة ( فلما قضت ) عائشة رضي الله عنها ( ألا تعجب ) بعموم الخطاب أو الخطاب لعروة ( إلى هذا ) أي : أبي هريرة ( و ) إلى ( حديثه ) كيف سرد الحديث ( إن كان ) إن مخففة من مشددة ( لو شاء العاد ) اسم فاعل من العد أي : لو أراد مريد العد عد الحديث . والكلام والجملة مبتدأة ( أن يحصيه ) الضمير المنصوب إلى الحديث وفاعله العاد والجملة مفعول شاء ( أحصاه ) خبر المبتدأ أي : عده واستقصاه ، وفي وضع أحصاه موضع عده مبالغة لا تخفى فإن أصل الإحصاء هو العد بالحصى .

قال المنذري : وأخرجه البخاري ومسلم بنحوه .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث