الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب المحصر يذبح ويحل حيث أحصر

بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

9864 ( وأخبرنا ) أبو عبد الله الحافظ ، أنا أبو عبد الله بن يعقوب ، ثنا محمد بن عبد الوهاب ، أنا جعفر بن عون ، أنا أبو عميس قال : سمعت عطاء يقول : كان منزل النبي - صلى الله عليه وسلم - بالحديبية في الحرة ، وفيها نحر الهدي .

قال الشافعي - رحمه الله - : وإنما ذهبنا إلى أنه نحر في الحل ؛ لأن الله تعالى يقول : { هم الذين كفروا وصدوكم عن المسجد الحرام والهدي معكوفا أن يبلغ محله } ، والحرم كله محله عند أهل العلم . قال الشافعي : والحديبية موضع من الأرض منه ما هو في الحل ، ومنه ما هو في الحرم ، فإنما نحر الهدي عندنا [ ص: 218 ] في الحل ، وفيه مسجد رسول الله - صلى الله عليه وسلم - الذي بويع فيه تحت الشجرة فأنزل الله تعالى : { لقد رضي الله عن المؤمنين إذ يبايعونك تحت الشجرة } ، وقال في قوله : { ولا تحلقوا رءوسكم حتى يبلغ الهدي محله } محله - والله أعلم - ها هنا يشبه أن يكون إذا أحصر نحر حيث أحصر ، ومحله في غير الإحصار الحرم ، والنحر ، وهو كلام عربي ، واسع قال الشيخ : قد روي عن ابن عباس ما يدل على صحة ذلك .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث