الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 633 ] 758 - وعن أنس رضي الله عنه ، قال كان قرام لعائشة سترت به جانب بيتها ، فقال لها النبي - صلى الله عليه وسلم - ( أميطي عنا قرامك هذا ; فإنه لا يزال تصاويره تعرض لي في صلاتي ) رواه البخاري .

التالي السابق


758 - ( وعن أنس قال كان قرام ) : وهو بالكسر ستر رقيق فيه نقوش ورقم كذا قاله بعضهم ، وقال الطيبي : القرام هو الستر الرقيق ، وقيل الصفيق من صوف ذي ألوان ، وقيل مطلق الستر ، وقيل القرام الستر الرقيق وراء الستر الغليظ ولذا أضافه في حديث آخر ، وقيل : القرام ستر ، ( لعائشة سترت به جانب بيتها ) : وهو يحتمل جانب الباب وجانب الجدار ( فقال ) : أي لها كما في نسخة [ النبي - صلى الله عليه وسلم - : ( أميطي ) : أي : أزيلي ( عنا قرامك هذا ، فإنه ) : الضمير للشأن أو القرام ، وفي نسخة : فإنها فالضمير للقصة ( لا يزال تصاويره ) : جمع تصوير . بمعنى الصورة ، أي : تماثيله أو نقوشه ( تعرض ) ، ] ، أي : لي كما في نسخة يعني : تظهر ( في صلاتي ) : وتشغلني عنها ، ( رواه البخاري ) ، أي : منفردا به قال ميرك .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث