الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


جزء التالي صفحة
السابق

11355 وعن جابر بن عبد الله قال : بعث رسول الله - صلى الله عليه وسلم - الوليد بن عقبة إلى بني وليعة ، وكان بينهم شحناء في الجاهلية ، فلما بلغ بني وليعة استقبلوه لينظروا ما في نفسه ، فخشي القوم فرجع إلى رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال : إن بني وليعة أرادوا قتلي ومنعوني الصدقة ، فلما بلغ بني وليعة الذي قال الوليد عند رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أتوا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقالوا : يا رسول الله ، لقد كذب الوليد ، ولكن كان بيننا وبينه شحناء فخشينا أن يعاقبنا بالذي كان بيننا . فقال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : " لينتهين بنو وليعة أو لأبعثن إليهم رجلا كنفسي ، يقتل مقاتلتهم ويسبي ذراريهم وهو هذا " ، ثم ضرب بيده على كتف علي بن أبي طالب - رضي الله عنه - قال : وأنزل الله في الوليد يا أيها الذين آمنوا إن جاءكم فاسق بنبإ الآية . رواه الطبراني في الأوسط ، وفيه عبد الله بن عبد القدوس التميمي وقد ضعفه الجمهور ووثقه ابن حبان ، وبقية رجاله ثقات .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث