الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

باب ابتداء أمر الأنصار ، والبيعة على الحرب

جزء التالي صفحة
السابق

9886 وعن أبي مسعود قال : وعدنا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - في أصل العقبة يوم الأضحى ، ونحن سبعون رجلا ، قال عقبة : إني أصغرهم سنا ، فأتانا رسول الله - صلى الله عليه وسلم - فقال : " أوجزوا في الخطبة ; فإني أخاف عليكم كفار قريش " . فقلنا : يا رسول الله ، سلنا لربك وسلنا لنفسك ، وسلنا لأصحابك ، وأخبرنا ما لنا من الثواب على الله تبارك وتعالى وعليك ؟ قال : " أما الذي أسأل لربي أن تؤمنوا به ولا تشركوا به شيئا . وأما الذي أسأل لنفسي : أسألكم أن تطيعوني أهدكم سبيل الرشاد . وأسألكم لي ولأصحابي : أن تواسونا في ذات أيديكم ، وأن تمنعونا مما منعتم منه أنفسكم . فإذا فعلتم ذلك فلكم - على الله - الجنة وعلي " . قال : فمددنا أيدينا فبايعناه .

رواه الطبراني ، وفيه [ ص: 48 ] مجالد بن سعيد ، وحديثه حسن وفيه ضعف . ورواه أحمد بنحو حديث مرسل يأتي ، وفيه مجالد أيضا ، ولم يسق لفظه ، وذكره بعد هذا وهو .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث