الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل تنازع اثنان من الورثة فقال أحدهما يدفن في المقبرة المسبلة وقال الآخر يدفن في ملكه

جزء التالي صفحة
السابق

( 1599 ) فصل : وإذا تنازع اثنان من الورثة ، فقال أحدهما : يدفن في المقبرة المسبلة . وقال الآخر : يدفن في ملكه دفن في المسبلة ; لأنه لا منة فيه ، وهو أقل ضررا على الوارث . فإن تشاحا في الكفن ، قدم قول من قال : نكفنه من ملكه ; لأن ضرره على الوارث بلحوق المنة ، وتكفينه من ماله قليل الضرر .

وسئل أحمد عن الرجل يوصي أن يدفن في داره قال : يدفن في المقابر مع المسلمين ، إن دفن في داره أضر بالورثة . وقال : لا بأس أن يشتري الرجل موضع قبره ، ويوصي أن يدفن فيه ، فعل ذلك عثمان بن عفان ، وعائشة ، وعمر بن عبد العزيز . رضي الله عنهم

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث