الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الطواف قبل طلوع الشمس

( قال ) وإذا طاف قبل طلوع الشمس لم يصل حتى تطلع الشمس ، وقد بينا في كتاب الصلاة أن ركعتي الطواف سنة أو واجب بسبب من جهته كالمنذور ، وذلك لا يؤدى عندنا بعد طلوع الفجر قبل طلوع الشمس ، ولا بعد العصر قبل غروب الشمس .

وقد روي أن عمر رضي الله عنه طاف قبل طلوع الشمس ثم خرج من مكة حتى إذا كان بذي طوى ، وارتفعت الشمس صلى ركعتين ثم قال : ركعتان مكان ركعتين ، وكذلك بعد غروب الشمس يبدأ بالمغرب ; لأن أداء ما ليس بمكتوبة قبل صلاة المغرب مكروه ، ولا تجزئه المكتوبة عن ركعتي الطواف ; لأنه واجب كالمنذور أو سنة كسنن الصلاة فالمكتوبة لا تنوب عنه

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث