الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب
جزء التالي صفحة
السابق

[ ص: 212 ] حبيب بن مسلمة الفهري

التالي السابق


حجازي، نزل الشام، قال البخاري: له صحبة، وكان يقال له: حبيب الروم; لكثرة جهاده فيهم .

وقال ابن معين: أهل الشام يثبتون صحبته، وأهل المدينة ينكرونها، وكان مجاب الدعوة، وهو الذي فتح أرمينية، ولم يزل مع معاوية في حروبه، ووجهه إلى أرمينية واليا، فمات بها سنة اثنتين وأربعين .

* * *

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث