الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

القول في تأويل قوله تعالى "فاتقوا الله يا أولي الألباب "

القول في تأويل قوله ( فاتقوا الله يا أولي الألباب لعلكم تفلحون ( 100 ) )

قال أبو جعفر : يقول - تعالى ذكره - : واتقوا الله بطاعته فيما أمركم ونهاكم ، واحذروا أن يستحوذ عليكم الشيطان بإعجابكم كثرة الخبيث ، فتصيروا منهم " يا أولي الألباب " يعني بذلك أهل العقول والحجى ، الذين عقلوا عن الله آياته ، وعرفوا مواقع حججه . " لعلكم تفلحون " يقول : اتقوا الله لتفلحوا ، أي : كي تنجحوا في طلبكم ما عنده .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث