الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

فصل من أي الحرم أحرم بالحج جاز

جزء التالي صفحة
السابق

( 2267 ) فصل : ومن أي الحرم أحرم بالحج جاز ; لأن المقصود من الإحرام به الجمع في النسك بين الحل والحرم ، وهذا يحصل بالإحرام من أي موضع كان ، فجاز ، كما يجوز أن يحرم بالعمرة من أي موضع كان من الحل ، ولذلك قال النبي صلى الله عليه وسلم لأصحابه في حجة الوداع : { إذا أردتم أن تنطلقوا إلى منى ، فأهلوا من البطحاء } . ولأن ما اعتبر فيه الحرم استوت فيه البلدة وغيرها ، كالنحر .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث