الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


بحث في نص الكتاب معلومات عن الكتاب

796 [ ص: 109 ] ( باب التشهد في الأولى )

التالي السابق


أي هذا باب في بيان التشهد في الجلسة الأولى من الثلاثية أو الرباعية ، قال الكرماني : ( فإن قلت ) : ما الفرق بين ترجمة هذا الباب وترجمة الباب السابق ؟ ( قلت ) : الأولى في بيان عدم وجوب التشهد الأول ، والثانية في بيان مشروعية التشهد في الجلسة الأولى . انتهى .

قلت : ويمكن أن يقال : الفرق بين الترجمتين أن الأولى في عدم وجوب التشهد والثانية في وجوبه ; لأن في حديث الباب " قام وعليه جلوس " ، والجلوس إنما هو للتشهد ، فأخذت طائفة بالأولى وطائفة بالثانية ، كما بيناه عن قريب .

تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث