الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


1674 1675 - مالك : عن عمه أبي سهيل بن مالك ، عن أبيه ، عن كعب الأحبار أنه قال : إذا أحببتم أن تعلموا ما للعبد عند ربه ، فانظروا ماذا يتبعه من حسن الثناء .

التالي السابق


38928 - قال أبو عمر : يعني بعد موته ، والله أعلم .

38928 م - حدثني عبد الوارث بن سفيان قال : حدثني قاسم بن أصبغ قال : حدثني محمد بن شاذان قال : حدثني معاوية بن عمرو قال : حدثني زائدة ، [ ص: 124 ] قال : حدثني حميدة ، عن أنس قال : مر بجنازة ، فقيل لها : خير . فتتابعت الألسن بالخير ، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : " وجبت " قال : ومر بجنازة ، فقيل لها : شر . وتتابعت الألسن بالشر ، فقال النبي - صلى الله عليه وسلم - : وجبت ، أنتم شهداء الله في الأرض " .

38929 - وحدثني عبد الوارث قال : حدثني قاسم قال : حدثني أحمد بن محمد قال : حدثني أبو معمر قال : حدثني عبد الوارث قال : حدثني عبد العزيز بن صهيب ، عن أنس قال : مر على النبي - صلى الله عليه وسلم - بجنازة ، فذكر معنى ما تقدم وزاد : " من أثنيتم عليه خيرا وجبت له الجنة ، ومن أثنيتم عليه شرا ، وجبت له النار " .

38930 - قال أبو عمر : كان أصحاب رسول الله ( رضي الله عنهم ) [ ص: 125 ] لا يثنون على أحد إلا بالصدق ، ولا يمدحون إلا بالحق ، لا لشيء من أعراض الدنيا شهوة أو عصبية أو تقية ، ومن كان ثناؤه هكذا ، يصح فيه هذا الحديث وما كان مثله . والله أعلم .



تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث