الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

وصف أهل الصفة مفصلا

جزء التالي صفحة
السابق

1672 - وصف أهل الصفة مفصلا

4350 - أخبرنا أبو عمرو عثمان بن عبد الله الزاهد بن السماك حقا ببغداد ، ثنا يحيى بن جعفر الزبرقان ، ثنا إبراهيم بن محمد الشافعي ، ثنا الوليد بن مسلم ، وضمرة بن ربيعة ، عن حماد بن أبي حميد ، عن مكحول ، عن عياض بن سليمان ، وكانت له صحبة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : " خيار أمتي فيما أنبأني الملأ الأعلى ، قوم يضحكون جهرا في سعة رحمة ربهم عز وجل ، ويبكون سرا من خوف شدة عذاب ربهم عز وجل ، يذكرون ربهم بالغداة والعشي في البيوت الطيبة - المساجد - ويدعونه بألسنتهم رغبا ورهبا ، ويسألونه بأيديهم خفضا ورفعا ، ويقبلون بقلوبهم عودا وبدءا ، فمئونتهم على الناس خفيفة ، وعلى أنفسهم ثقيلة يدبون في الأرض حفاة على أقدامهم كدبيب النمل ، بلا مرح ولا بذخ ، يمشون بالسكينة ، ويتقربون بالوسيلة ، ويقرءون القرآن ، ويقربون القربان ، ويلبسون الخلقان ، عليهم من الله تعالى شهود حاضرة ، وعين حافظة يتوسمون العباد ، ويتفكرون في البلاد أرواحهم في الدنيا ، وقلوبهم في الآخرة ، ليس لهم هم إلا إمامهم أعدوا الجهاز لقبورهم ، والجواز لسبيلهم والاستعداد لمقامهم " ، ثم تلا رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم ذلك لمن خاف مقامي وخاف وعيد .

التالي السابق


تفسير الأية

ترجمة العلم

عناوين الشجرة

تخريج الحديث