الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الخلاص من الوسواس الخناس
رقم الإستشارة: 1240

2681 0 236

السؤال

كيف يمكنني التخلص من الوسواس الخناس.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ آيات حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
أشكرك على رسالتك، ومن الأفضل أن يجيب عليها الإخوة المختصين في الاستشارات الشرعية، فإن ذلك سيكون أفيد حيث إن الوسواس الخناس هو الشيطان الذي يؤخر القلب عن ذكر الله ولا يعالج إلا بمزيد من ذكر الله.
أما إن كنت تقصدي علاج الوسواس القهري فهذا له عدة محاور سلوكية وتحليلية واجتماعية ودوائية وكلها إن شاء الله تساعد كثيراً في القضاء على الوسواس القهري. وبالله التوفيق.
عنوان مركز الفتوى على الرابط التالي:
http://islamweb.net/pls/iweb/fatwa.fatwa_first

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً