التشنج في العين والفم واليد.. السبب والعلاج - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

التشنج في العين والفم واليد.. السبب والعلاج
رقم الإستشارة: 17617

17524 0 701

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

ابن خالتي بيلغ من العمر 10 سنوات، ويعاني من حالات تشنج في العين والفم واليد اليمنى، واستمرت الحالة 20 يوماً بواقع 5 إلى ست تشنجات في اليوم، حيث عملت له جميع الفحوصات ولم يثبت شيء! ولم تشخص الحالة، واستمر التشنج بالتناقص تدريجياً حتى تم إخراجه من المستشفى.

والآن عادت حالة التشنج بعد ثلاثة أسابيع من خروجه من المستشفى بواقع حالة واحدة أسبوعياً. أفيدونا جزاكم الله خيراً.


الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ العزيز/ ماجد حفظه الله!
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد،،،

ففي الكثير من الحالات يكون السبب نوعاً من أنواع التشنجات الناتجة عن اختلال في كهرباء الدماغ: إما لوجود أسباب عضوية في الدماغ أو لا يكون هناك سبب محدد في الدماغ يتسبب في اختلال الكهرباء وبالتالي هذه الحركات اللاإرادية، وأحياناً يكون السبب نوعا من أنواع الاختلال في أملاح الدم مثل انخفاض نسبة الكالسيوم والسكر وغيرها، ولابد أن الأطباء قاموا بإجراء الفحوصات اللازمة للتأكد من هذا الأمر، وإذا ما كان هناك سبب عضوي في الجهاز العصبي فلابد من علاجه أولاً.

أما إذا لم يجد الأطباء سبباً محدداً وكانت التشنجات مستمرة فقد يستخدم الطبيب نوعاً من أنواع مانعات التشنج، وهي عقاقير طبية تؤخذ عن طريق الفم وتساعد في التخلص من الأعراض، بالطبع مع المداومة على العلاج والمتابعة الدورية مع الطبيب لفترة من الوقت قد تطول إلى مدة سنة أو سنتين ثم قد يسحب الطبيب العلاج تدريجياً.
وبالله التوفيق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً