مشكلة الدراسة المختلطة وكيفية حلّها. - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

مشكلة الدراسة المختلطة وكيفية حلّها.
رقم الإستشارة: 18488

1856 0 281

السؤال

سلام عليكم.

أنا شاب، 20 سنة، أدرس 3 ثانوي، وأدرس في الأكاديمية الإسلامية عبر النت، لكن لم أعد أتحمل أن أكون دون زوجة، الأمر كل يوم يزيد صعوبة علي، أريد حلاً، هل ممكن أعمل وأدرس عبر النت وأترك الاختلاط في الثانوية والجامعة، ما الحل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Lyes حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،


فإنه ليسرنا أن نرحب بك في موقعك استشارات الشبكة الإسلامية، فأهلاً وسهلاً ومرحباً بك في موقعك، وكم يسعدنا اتصالك بنا في أي وقت وفي أي موضوع، ونسأله جل وعلا أن يحفظك بحفظه، وأن يسترك بستره، وأن يعينك على غض بصرك وتحصين فرجك، وأن يرزقك العفاف والغنى.

وبخصوص ما ورد برسالتك، فإن ما عرضته من اقتراحات يتوقف على مدى قوة شهادة الأكاديمية الإسلامية التي تدرس بها، فإن كانت شهادتها مُعترف بها في بلدك، وبمقدورك أن تحصل بها على عمل مناسب، فأرى فعلاً ونظراً لظروفك الصعبة أن تترك الدراسة المختلطة، وأن تبحث عن أي عمل مناسب بجوار الأكاديمية، حتى تُعان على غض بصرك وتحصين فرجك بزوجةٍ صالحة مباركة، تُعينك على ذلك، وإن كانت هذه الشهادة غير رسمية، وليس معترفاً بها في بلدك، ولن تستطيع أن تحصل بموجبها على عمل كبقية زملائك، فأرى أن تواصل التعليم الرسمي في بلدك، وأن تجتهد قدر استطاعتك في مقاومة هذه الشهوة الجامحة، حتى على الأقل تنتهي من الثانوية، وفي الجامعة يمكنك مفاتحة الأهل في موضوع الزواج، أو البحث عن عمل بجوار الدارسة توفر منه قدراً من المال تتزوج به، وتؤسس أسرة إسلامية مباركة.

والله الموفق.



مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: