هل يؤثر تناول دواء سبرمايسين على الأم الحامل أو الجنين - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل يؤثر تناول دواء (سبرمايسين) على الأم الحامل أو الجنين؟
رقم الإستشارة: 198970

4168 0 393

السؤال

هل يؤثر تناول السبرمايسين -الذي يستخدم لمعالجة داء القطط- على الحامل أو الجنين إذا تم تناوله ولم تكن الحامل مصابة بهذا المرض؟!

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أحلام حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن منظمة الغذاء والدواء الأمريكية وضعت جداول تبين سلامة استخدام الأدوية المختلفة في الحمل على الجنين، وأعطتها أحرفاً تتدرج في السلامة كما بينتها الدراسات هي: (A_B_C_D_X_) حيث إن كل دواء يندرج تحت حرف منها، والسبرمايسن له تصنيف (C) وهذا معناه:

- أن الدراسة على إناث الحيوانات الحوامل أظهرت بعض التأثيرات الضارة على أجنتها.

- لكن لا توجد دراسات كافية أو مماثلة على البشر، أي لا توجد دراسات كافية على النساء الحوامل وعلى جنين الإنسان للآن، وهو رغم أنه يعبر المشيمة إلا أنه لم تسجل للآن حدوث تشوهات للأجنة في البشر عند تناوله.

- لذلك فهذا الدواء يجب أن يستخدم عند الضرورة له حين تكون الفائدة المرجوة منه أكبر من احتمال الضرر المحتمل منه، وما دمت قد تناولته الآن فنقول لك: توكلي على الله واطمئني، فإن الاحتمال الغالب أنه لا ضرر منه؛ لأنه من الأدوية التي تعطى للحامل عند الضرورة، وهو يعطى بكثرة للحوامل في فرنسا مثلاً بسبب كثرة انتشار مرض التكسوبلازموز بين النساء الحوامل هناك، ومع ذلك وللآن لم تسجل حالات تشوه للأجنة بسببه في فرنسا، لذلك أصبح يعطى حتى في أمريكا للحوامل في بعض الحالات المشخصة لأنه أسلم من الأدوية المعتادة لمعالجة التكسوبلازموز في الحوامل، ولكن نؤكد على ضرورة أخذ الحيطة وعدم استخدام أي علاج غير ضروري في الحمل.

ما أنصحك به -رغم أن الدواء يعتبر آمناً نسبياً- أن تستمري بمتابعة الجنين بالتصوير التلفزيوني عند طبيبة نسائية ذات خبرة بالتصوير التلفزيوني، وندعو الله العلي القدير أن يتمم لك الحمل والولادة على خير.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: