الخوف من الفشل أثناء الجماع وعلاجه - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الخوف من الفشل أثناء الجماع وعلاجه
رقم الإستشارة: 2105544

10199 0 466

السؤال

أنا متزوج من ثلاثة أعوام، ورزقني الله بتوأم، ولكن حدث منذ ثلاثة أشهر وأنا في الجماع، وكان الانتصاب جيداً، حدث ارتخاء مفاجئ، ولكني تأثرت جداً بذلك، وحاولت في اليوم الثاني ولم ينتصب، وهكذا.. حوالي ثلاث مرات، وكان لذلك تأثير نفسي شنيع علي، ولكن بعد فترة حوالي عشرة أيام، وأنا أخاف أن أجامع زوجتي ويحدث لي مثل ما حدث من قبل، وأصبح كل تفكيري في تكرار الفشل، ولكن بدأت أتعامل ثانية وتحسنت كثيراً، واستمريت هكذا قرابة الشهرين، وحدث ذلك مرة أخرى منذ شهر وتأثرت أيضاً، ولكن ليس بنفس المرة الأولى ولكن أتى ذلك، أعتقد لأنني فكرت في الفشل.

أرجوكم أفيدوني ماذا أفعل؟ لأن هذا الموضوع يؤثر في نفسيتي جداً، مع خالص الشكر.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ شريف حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فحديثك وكلامك يوضح التشخيص بشكل واضح، وهو أن الأمر نفسي، فإذا دخل الزوج الجماع وفي عقله أنه سيفشل فلابد أن يفشل في الحصول على الانتصاب وإكمال الجماع، لذا لا داعي للقلق، فما تعاني منه نفسي ولا يوجد أي شيء عضوي على الإطلاق، والأمر يحتاج إلى فحص أو تحاليل للاطمئنان، وعليك بعدم القلق أو التوتر ونسيان ما حدث، ولتعلم أنه في معظم الرجال تكون هناك فترات يحدث فيها نوع من فقد الانتصاب، إما نتيجة إجهاد ذهني أو بدني، أو نتيجة الإقبال على الجماع والرجل مجهد، أو غير مستعد نفسياً، فيفقد الانتصاب، وبالتالي يتأثر نفسياً فتتعقد الأمور، ولكن في فترة قصيرة يعود لطبيعته ولا تكون هناك مشكلة.

لذا عليك بعدم القلق أو التوتر، وكذلك عدم التفكير في الفشل وأنت قادم على الجماع، كذلك لابد من البدء في الجماع وأنت مرتاح نفسياً وذهنياً وبدنياً، ومن الممكن تناول بعض الأدوية البسيطة جداً، والتي تقوي البدن وتعين على الانتصاب بشكل رائع، ومثال ذلك:

- (Royal jelly + gensenig) مرة واحدة صباحاً يومياً.

وفي النهاية أطمئنك أن الأمر نفسي ومؤقت، ولا يعني وجود أي مشكلة، والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: