المشي وفائدته للجسم - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

المشي وفائدته للجسم
رقم الإستشارة: 2106136

5096 0 367

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
رياضة المشي رياضة مفيدة بالفعل، وهي عبارة عن مشي بطريقة خاصة على ما أظن، وأنا أسأل: ماذا عن المشي بطريقة اعتيادية، مشي الناس في الطرقات وفي أي مكان، هل هي مفيدة أيضاً أم لا؟ وإذا كانت مفيدة إلى أي درجة هي مفيدة؟ وشكراً جزيلاً لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ نور محمد حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:
يعتبر المشي من أفضل أنواع الرياضات، وحتى تكون رياضة المشي مفيدة فلابد من السير بخطوات سريعة لزيادة ضربات القلب إلى المعدل المطلوب، فالمشي البطيء لا يؤدي الغرض المنشود، فإذا مشيت بسرعة 2ميل (3 كيلو) في الساعة، فإن استهلاك الطاقة يكون بمعدل 120-240 سعر حراري / الساعة، أما عند السير بسرعة 4ميل / الساعة (6 كيلو) فإن استهلاك الطاقة يرتفع إلى 360-420سعر حراري / الساعة.

ولزيادة الفائدة من رياضة المشي، يفضل أن يكون المشي في طريق به مرتفع بسيط، فذلك سيؤدي إلى زيادة الجهد المبذول وزيادة سرعة ضربات القلب.

للمشي فوائد كثيرة للقلب، ولتنقيص الوزن، ولارتفاع الضغط الشرياني، وزيادة الدهون، وزيادة الإحساس بالنشاط والحيوية، ويجعل الإنسان ينام بسهولة وعمق، ويوزع الدهون في الجسم، مما يعطي جسماً متناسقاً، ويرفع معدل استهلاكك للسعرات الحرارية، مما يساعد في إنقاص الوزن.

الانتظام والاستمرار في رياضة المشي مهم جداً، حتى تضمن الحصول على اللياقة الصحية والبدنية والنفسية، ويمكنك التوقع لنتائج مزاولة المشي بعد أسابيع، وسيتغير إحساسك وشعورك بتحسن حالتك الصحية والنفسية والبدنية، وتصبح رياضة المشي جزءاً من الجدول اليومي.

ومن ناحية أخرى فإن المشي لمدة أربع ساعات أسبوعياً قد يقلل بنسبة 4% من احتمالات إصابة النساء بكسور الفخذ الناتجة عن هشاشة العظام، والمشي لمدة ساعة يومياً، أو الجري ثلاث ساعات أسبوعياً، يقدم نفس الحماية التي يوفرها العلاج بالهرمونات ضد الإصابة بكسور الفخذ.

ولممارسة رياضة المشي لابد من ممارسة تمارين التسخين، حتى تنشط جسمك وعضلاتك، ثم تمشي بخطوات سريعة نسبياً، ثم في آخر 5 دقائق تمشي ببطء لإعادة ضربات قلبك لمعدلها الطبيعي.

والله الموفق.


مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً