الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيفية التعامل مع زوجي الذي لا يصلي بانتظام
رقم الإستشارة: 2114872

15276 0 566

السؤال

السلام عليكم .

أنا فتاة متزوجة منذ( 5 ) أشهر تقريــباً من أحد أقاربي، وهو إنسان حنون وطيب، لكنه لا يهتم بالصلاة، ودائماً يماطل بها، وأحياناً لا يصلي إلا بعض الفروض، أحاول نصحه، وهو لا يهتم بالنصيحة، وأحياناً تحدث مشاكل بسبب مناقشتي له بخصوص ذلك، في بداية الزواج كان مواظباً على الصلاة في وقتها، وكان أفضل مني، لكنه عاد وتكاسل، لأنه كان قبل الزواج لا يهتم كثيراً بها، رغم أن أسرته محافظة، ووالداه ينصحانه، ولا فائدة، وعند نصحه يثور ويغضب ويعاند، وكذلك لدي مشكلة أنه يدخن كثيراً، وقد بدأ يتأثر منها.

أفيدوني، وجزاكم الله خيــراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ ميرو حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فنحن سعداء بك أختنا الكريمة في إسلام ويب، ونسأل الله أن يبارك فيك، وأن يبارك في زوجك، وأن يصلح حاله للخير.

وبخصوص السؤال أحب أن أركز على عدة نقاط:

1- الزوج بطبيعته المزدوجة (الرجولة وكونه الزوج) لا يستمع استماع استيجاب عندما تنقده زوجته، خاصة في مثل الأمور التي لا تحتمل رأيين، فمثلاً الصلاة لا يستطيع مسلم أن يقول فيها قولين، وإذا تحدثت الزوجة يشعر الزوج ساعتها أن لا حجة له قائمة، مما يضطره مباشرة إلى اتخاذ أسلوب العناد أو الصخب الصوتي أو الضجر.

2- الأسلوب الأمثل للتعامل معه، ألا تنكري عليه علناً، بل الإنكار يكون ضمناً، وهذه بعض الطرق:

- إذا حان وقت الصلاة قومي أمامه وتوضئي، وصلي في مكان بعيد بحيث يراك، على أن تكثري من الدعاء له في صلاتك.

- أكثري من مدحه عند أي عمل إيجابي، سيما إذا كان متعلقاً بالعبادة.

- اسأليه في الدين، ولتكن أسئلة بسيطة يستطيع أن يجاوب عليها ، فهذا يعطيه شعوراً بأنه مسئول عن الدين.

- اختلقي أسئلة صعبة أحياناً، واجعليه يسأل شيخ المسجد لربطه به.

ومثل هذه الأساليب غير المباشرة تصلح إن شاء الله معه.

3- أكثري من التضرع لله والدعاء له، فالدعاء سهام الليل التي لا تخطئ.

4- لا تجعلي دائماً النصائح له مباشرة ، ولكن أوعزي لمن يحبه بأن يخبره بها بطريقة آمنة.

5- الاستماع إلى المحاضرات أو الندوات أو حتى الشرائط أمر مفيد، فاحرصي تقديمها له بطريقة غير مباشرة.

أسأل الله أن يصلح زوجك، وأن يبارك فيه، وأن يرزقك وإياه الإخلاص في القول والعمل.

والله الموفق.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • اليمن سنا

    الله يهديهم ان شاء الله انا زوجي كمان نفس الشي اللي قولتيه اختي الله يهديه ويهدي رجال المسلمين اجمعين

  • الكويت حبيبة الرحمن

    انا كذالك والذي يبكيني ان زوجي ملتحي والناس تقول له يا شيخ

  • السعودية Aaaaaa

    والله ونا نفس الشي
    كرهت نفسي بسبب هالشي ومره متضايقه منه
    مقدر اصبر خاصه بهالشي

  • تونس تونس- مريم

    و أنا أيضا زوجي نفس الحال زواجنا عمره سبع سنوات تحسن قليلا وكدت أنفر منه لولا أن ثبتني الله خاصة وأني أحبه لرفقه بي و أخشى أن يهديه الله يوما بعد أن أكون قد يأست منه ترعبني فكرة أن يفوتني أجر دعوته إلى الله وأخشى أن أراه يوما في سخط الله لا قدر الله, وأدعو الله كما رفق بي أن يفق به وينجّيني وإياه

  • رومانيا الرااجية استقامة زوجها

    آه ي قلبي..

  • ايمان

    اه تعبت ادعولي ياخون ان يهدي االله زوجي ابو اولدي

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً