الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

يطاردني وسواس الطلاق... فكيف أتخلص من ذلك؟
رقم الإستشارة: 2118693

3434 0 307

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

كنت أشتغل على جهاز الكمبيوتر الخاص بي ودخلت زوجتي، وطلبت مني أن أبحث لها عن شيء على النت، ولكني استمريت في عملي فقالت لي ستبحث لي عما أريد أم أخرج من الغرفة، فطاردني وسواس أني في حال طلبت منها أن تخرج من الغرفة قد تتأثر العصمة الزوجية فسكتّ، وأكملت عملي على الكمبيوتر فخرجت من الغرفة لتجلس في الصالة؟ فهل بذلك تتأثر العصمة الزوجية؟ وهل عندما أطلب من زوجتي أن تخرج من الغرفة لأني مشغول فهل في ذلك شيء؟

جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ mohammed حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فمرحبًا بك أيها الحبيب في استشارات إسلام ويب.
نوصيك أولاً أيها الأخ الكريم: بإحسان العشرة مع زوجتك، والإحسان إليها ما استطعت إلى ذلك سبيلاً، فإن النبي صلى الله عليه وسلم يقول: (خيركم خيركم لأهله) وأنت مأجور في كل معروف تقدمه لزوجتك.

أما عن تأثير طلبك منها الخروج من الغرفة على العصمة فإنه لا تأثير عليها البتة، ونحن نصيحتنا لك أيها الحبيب بأن تتجنب الاسترسال مع الوساوس، فإن باب الوسوسة إذا فُتح جلب للإنسان شرًّا عظيمًا لا قِبل له به، والوساوس تصل إلى حد إفساد الدين والدنيا، ومن ثم فخير وسيلة للعافية منها: الإعراض عنها وعدم الاسترسال معها.

نسأل الله أن يقدر لك الخير حيث كان ويرضيك به، ويذهب عنك كيد الشيطان ووساوسه.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً