الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أحس بتسارع في ضربات القلب مفاجئ... فهل أنا مريض بالقلب؟
رقم الإستشارة: 2123792

55479 0 569

السؤال

السلام عليكم وحمة الله وبركاته

أولا: أشكركم على هذه المبادرة الطيبة التي أتاحت لنا الفرصة لطرح استفساراتنا.
السن :19
الطول :176 Cm
الوزن : 59 Kg
ضغط الدم : طبيعي
معدل خفقان القلب : 57-73 في الدقيقة
السكري : لا أعلم

أحس بتسارع ضربات القلب مفاجئ مع جفاف في الفم، وضيق في التنفس مع بذل أبسط مجهود كالمشي أو التكلم بسرعة، وأحيانا عندما أكون مستلقيا، بالإضافة إلى حالة من الدوخة الخفيفة.

بدأت هذه الأعراض معي في أواسط شهر رمضان المبارك ( بعد الإفطار ) ، مع العلم أني كنت مدخنا.

أرجو منكم إعطائي نصائح للتعامل مع هذه الأعراض، خصوصا وأنا مقبل على الجامعة هذه السنة؛ حيث سأكون وحيدا.

جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ ayoub el hadar حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

فمعظم حالات خفقان القلب ليست خطيرة، وإنما تكون بسبب ضربات للقلب قبل وقتها، وتسمى خوارج انقباض أو تسارع، ويكون السبب هو قلة النوم وكثرة السهر، وكثرة تناول المنبهات أو القلق والتوتر.

كل هذه تسبب زيادة في إفراز الادرينالين في الدم، وهذا يسبب تهيج العضلة القلبية، إلا أنه وبسبب وجود دوخة وضيق في النفس عندك، فيفضل مراجعة طبيب مختص بأمراض القلب، فالفحص الطبي للقلب قد يكشف عند بعض المرضى الذين يعانون من نفس مشكلتك أن عندهم ترهلا أو ارتخاء في الصمام التاجي ( يسمى أحيانا ترهل الصمام المترال ) وهو شائع جدا، ويقدر أن 5-10% من الناس عندهم هذه المشكلة، ومعظمهم يشكون من أي أعراض، وقد لا تسبب عندهم أي أعراض إلا أنه في بعض الحالات تسبب ألما في الصدر، وخفقان ودوخة وضيق في النفس.

الفحص الطبي قد يظهر أنك تعاني من هذه المشكلة، وقد يحتاج الطبيب لإجراء صورة بالايكو للقلب، وفي بعض الحالات قد يطلب إجراء تحاليل للدم للتأكد من عدم وجود فقر في الدم، فهذا أيضا يسبب ضيقا في النفس ودوخة.

قد يكتفي بإجراء تخطيط للقلب فقط إن لم يكن هناك أي مشكلة في القلب، ففي معظم الأحوال كما قلت إنه لا يكون هناك أي سبب في القلب لهذا الخفقان، وإنما كثرة التنبيهات وقلة الراحة.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • ألمانيا كرم

    لقد اصب بهذه الحالة اليوم لاكن كان معدل دقات القلب 200 دقة في الدقيقة استمرت لمدة15 دقيقة تقريبا

  • المغرب فريدة

    شكرا

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً