الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل النفاس يسبب الحمى والنسيان؟ وما العلاج لذلك؟
رقم الإستشارة: 2127052

8555 0 436

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته,,,

أختي بدأت بنسيان الأحداث، وأصبحت عندها هلوسة بكل شيء، وأصبحت لا تتذكر أحدا، وتتذكر أشياء عن الماضي والموتى.

تتعوذ بالله من الشيطان الرجيم, وتتشهد، وكانت تصلي، ولكنها نسيت حتى الصلاة، وفقدت النوم، ولها يومان لم تنم.

أخذناها للشيخ, فقال: إنه من أعراض حمى النفاس التي تصيب المرأة بعد الحمل، ونتيجة العمل المباشر, والإرهاق بعد فترة الحمل مباشرة، ونصحنا بعدم إعطائها حبوبا منومة كي تنام.

أريد أن آخذ رأيكم، هل سمعتم بهذا المرض, أو هل مر عليكم؟
وهل له علاج ورقية وشفاء، لكي يعود المريض لحالته الطبيعية.

أرجو الإجابة بسرعة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أسامة حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

الذي فهمتُهُ أن أختك الكريمة قد وضعت طفلاً، وبعدها أصيبت بهذه الحالة التي تتمثل في اضطراب شديد في النوم، وأعراض هلوسية، وتطاير في أفكارها، وضعف التركيز.

هذه حالة ذهانية، حالة عقلية حادة تحدث لبعض النساء بعد الولادة، خاصة في الثلاثة الأشهر الأولى، وهذه الحالة هي حالة طبية لا تعرف أسبابها بالضبط، وأحد العوامل الرئيسية ربما يكون إجهاد الولادة, والتغيرات الهرمونية التي تحدث بعد الولادة، وهذه الحالة تستجيب استجابة ممتازة جدًّا للعلاج الدوائي، وفي حالات نادرة يضطر الطبيب أن يعطي جلسات كهربائية استشعارية؛ لإجهاض الحالة وعلاجها، لكن أيًّا كانت وسيلة العلاج فالنتائج مائة بالمائة.

أخي الكريم: أرجو بسرعة أن تذهب بأختك إلى الطبيب النفسي، والأمر ليس له علاقة بالشيطان, أو شيء من هذا القبيل، هذا مرض معروف يصيب عددا ليس بالقليل من النساء فيما بعد الولادة، والاستجابة للعلاج هي استجابة قوية وممتازة جدًّا.

لا شك أن الرقية الشرعية مفيدة، لكن العلاج في مثل هذه الحالات هو علاج دوائي، وأرجو مرة أخرى أن تذهب بأختك إلى الطبيب مباشرة.

ولمزيد من الفائدة يراجع طريقة الرقية الشرعية: (237993- 236492-247326).

بارك الله فيك، وجزاك الله خيرًا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: