الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

كيف يمكنكم أن تساعدوني في زيادة طولي، وهل للوراثة علاقة به؟
رقم الإستشارة: 2185962

9466 0 358

السؤال

السلام عليكم

أنا بقي لي تقريبا 4 أشهر وأدخل سن 17، عندي مشكلة: في قصر القامة، وظهري أحدب غير مستقيم، كان طولي تقريبا 162 أو 160، وبعد تمارين لعبة العقلة لمدة سنة -لكن لم أكن أتمرن كل يوم- أصبح 165، وما زال ظهري أحدب، وهنا وقف طولي بضعة أشهر.

كيف يمكن أن تساعدوني في زيادة الطول، وكم يمكن أن يصبح طولي في سن ال 19؟ وهل هناك فيتامينات أو حبوب تنصحون بها، مجربة وفعالة لزيادة الطول؟

بالنسبة للوراثة: كل إخواني أطول من أبي وأمي، وأنا تقريبا في نفس طول أبي وأمي، وآسف على الإطالة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ omar حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

من المهم جدا: معرفة سبب التحدب في الظهر عندك، فهناك أحد الأمراض التي تصيب المسافة بين الفقرات ويسمى: scheuremann Disease، وهو يصيب الشباب في سن النمو والمراهقة، ويسبب تحدبا في الظهر، وهو يختلف عن التحدب الوضعي الذي يكون نتيجة عادات سيئة؛ بحيث يميل الإنسان إلى الأمام في معظم الأحيان، ويختلف هذا المرض عن التحدب الوضعي بأن الإنسان لا يستطيع التخلص من التحدب؛ أي أنه لا يستطيع أن يقوم باستقامة الظهر، بينما الشخص الذي يعاني من التحدب الوضعي يستطيع أن يجعل ظهره مستقيما، وأن يستلقي على الظهر، وأن من يعاني من التحدب الوضعي يمكن للتحدب أن يختفي.

وطبعا يؤدي التحدب الناجم عن مرض شورمان إلى قصر القامة، ولا يمكن أن يتحسن قياس الطول بالتمارين التي تجريها، أن تحسن قياس الطول بالتمارين التي تجريها ليس لأن هناك زيادة في الطول؛ وإنما لاستقامة العمود الفقري، وزيادة المسافات بين الفقرات، وهذا يتطلب الاستمرار في تقوية عضلات الظهر.

لذى يفضل مراجعة طبيب مختص بجراحة العظام لإجراء صورة شعاعية، وقد يحتاج لصورة بالطنين المغناطيسي إن رأى أن هناك حاجة لها بعد إجراء الصورة العادية.

بالنسبة لطولك: فإنه يمكن أن يزيد الطول بحوالى 2 سم، حتى سن 19 إن شاء الله.

ولا تنسى أن الوراثة لها دور كبير في تحديد طول الإنسان، وكما ذكرت فإنك في طول والدك ووالدتك، ويجب أن تعرف أن بعض الأولاد يمكن أن يكونوا أطول من والدهم، إلا أن معظمهم يكونون بطول والدهم أو أقصر.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً