الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أمي تعاني من آلام شديدة في الركبة لدرجة أنها لا تستطيع ثنيها، فما السبب وما العلاج؟
رقم الإستشارة: 2190174

20103 0 429

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..

أنا صاحبة الاستشارة رقم 2186532، وهي عن أمي، حيث أنها تعاني من ألم في الركبة اليسرى في النصف من الجانب الخارجي الذي خلف الركبة، والألم كهيئة وخز مؤلم جدا، ومن الخلف يكون على هيئة ضغط لدرجة أنها لا تستطيع ثنيها بسهولة، كما أنها عندما تقوم بالضغط على الركبة فإنها تؤلمها، ولا يوجد ورم أو احمرار، ويأتي الألم مترافقا مع الحركة: كالقيام، والجلوس، ونزول أو طلوع الدرج، مع شعور بحرقان تحت الإلية اليسرى إلى أخمص القدم، فتشتد بعد ذلك عضلات الساق اليسرى وتؤلمها جدا كألم العصر، لدرجة أن الألم يوقظها من النوم، مع شعور بثقل كامل في الرجل، وخاصة عند التقلب في النوم، مع العلم أن لديها القولون العصبي، كما أنني أعطيتها قبل 4 أيام حبوب ملتي فيتامين، فما مشكلتها؟ وما هو العلاج؟

وجزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم آلاء حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية..

لم تذكري إن كانت والدتك قد راجعت طبيبا مختصا بأمراض الروماتيزم، أو طبيب عظام، وهل أجرى لها صورة شعاعية للظهر وللركبة؟

ففي مثل سن الوالدة؛ فإن سبب الألم في الركبة هو الخشونة، واحتكاك الركبة، وتآكل الغضروف في الركبة، وهذا يسبب ألما عند ثني الركبة، وقد يصعب على المريض الجلوس على الأرض أثناء الصلاة، وهذه الخشونة في الركبة عادة ما تزداد مع الوقت.

ولذا فإنه مهم أن يتم:
- إجراء صورة شعاعية.
- وتناول الأدوية المسكنة للآلام مثل: (نابروكسين Naproxen) 250mg، مرتين في اليوم بعد الطعام.
- وكذلك يجب عليها أن تجرى تمارين لتقوية عضلات الركبة، فهي مهمة جدا لمنع زيادة الخشونة، ويتم تدريبها عن طريق المعالج الطبيعي، ثم يمكن أن تجريها بنفسها وباستمرار.
- وعليها أيضا أن تتناول الفيتامين (د) 1000 وحدة حبة يوميا وباستمرار.

أما الآلام التي تشعر بها ممتدة من الظهر إلى الرجل فهي على الأكثر سببها انضغاط أحد جذور الأعصاب في الظهر، إما بسبب خشونة وبروزات عظمية بين الفقرات، أو بسبب ديسك أو انزلاق غضروفي، ولذا فإنه من المهم أن يتم إجراء صورة شعاعية للظهر، وقد يلزم إجراء صورة شعاعية للظهر إن لم تتحسن الأعراض، مع تناول المسكن الذي ستتناوله للركبة، فهو قد يخفف آلام الظهر أيضا.

نرجو من الله للوالدة الشفاء والعافية.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

لا توجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً