الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من إفرازات مستمرة، وأريد برنامجا غذائيا يزيد وزني، ويعيد الإشراقة لوجهي.
رقم الإستشارة: 2194977

5401 0 349

السؤال

السلام عليكم..

عمري 23 سنة، متزوجة، ولدي طفل، ووزني بين 42 و 44 كجم، وطولي 150 سم، أتناول حبوب الكالسيوم، والحديد، وفيتامين د، وأريد حلا سريعا وصحيا يساعد على إشراقة بشرتي، وزيادة وزني بنظام غذائي جيد.


كما أنني أعاني من إفرازات مهبلية مستمرة وكثيرة، ولونها ما بين الأبيض والشفاف، وأريد علاجا مفيدا لها، فقد استخدمت لها غسولا، وابتعدت عن الأغذية التي تسبب زيادتها.

أفيدوني وفقكم الله وأدخلكم الجنة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ سلوى حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أنت لست فتاة، بل سيدة وزوجة صالحة، وأم فاضلة، حيث أن لقب الفتاة يطلق على البكر العزباء، (هذا فقط للدعابة وللعلم باللغة)، حفظك الله ورعاك.

وبالنسبة لموضوع زيادة الوزن:
فهو أسهل بكثير من إنقاصه، والمسألة لها علاقة بما تأكلين من الطعام، وما تحصلين عليه من السعرات الحرارية، وما تفقدين منها في الحركة اليومية، وعمليات التنفس، والهضم، وجهد القلب، والعضلات، فإذا تساوى ما تحصلين عليه، وما تفقدينه يوميا، فإن الوزن يثبت.

وإذا قل ما تحصلين عليه من الطعام؛ قل الوزن، وإذا زاد ما تحصلين عليه من الطعام؛ يتم تخزين الزائد في العضلات والدهون تحت الجلد، فيزداد الوزن بهذا الشكل.

ولا تحتاجين في الواقع إلى الكثير من الزيادة، ويكفي - إن شاء الله - من 8 إلى 10 كجم لضبط الوزن، وقد تحصلين على هذه الزيادة بالتدريج من خلال تناول وجبات متوازنة، تحتوي على البروتين، والدهون، والكربوهيدرات، والفيتامينات، والأملاح المعدنية، بالإضافة إلى شرب الماء والعصائر والتي تساعد على سهولة طرد البلغم، وعلى ليونة وطراوة الإفرازات.

ونحصل على ذلك الغذاء من خليط الحلبة والسمسم والمكسرات، مع إضافة العسل عند تناول ذلك الخليط، سواء بالملعقة، أو في الشطائر، وفيه سعرات حرارية عالية، كما وأنه مفيد صحيا، كذلك يمكن تناول التمر، أو العجوة المقلاة، أو المخفوقة مع السمن البلدي والبيض، وتناول الفطائر المصنوعة في المنزل، ويمكنك إضافة البيض، والحليب، واللحم، أو الدجاج المفروم، حسب الطلب، وهناك فاكهة التين الطازج أو المجفف، وهذه مغذية، وتحتوي على سعرات حرارية عالية، مع تناول المخللات مع الوجبات في الغداء والعشاء، فهي تعتبر من فواتح الشهية، وتساعد على تناول المزيد من الطعام، وعند الوصول إلى الوزن المطلوب؛ يجب العودة إلى الوجبات المتوازنة، حتى لا يزيد الوزن، لأن زيادة الوزن في الواقع أخطر من نقصه على جسم الإنسان.

ويجب الابتعاد عن استعمال المطهرات والغسول المهبلي، لأنه في الواقع يساعد على زيادة الفطريات والبكتيريا، ولا يقلل منها لأنه يقتل البكتيريا النافعة التي تقوم بوظيفة النظافة الذاتية للفرج، ويكفي النظافة الشخصية بالماء أثناء الوضوء والاستحمام، وقوفا دون الجلوس في ماء البانيو.

ولعلاج الإفرازات البيضاء:
يمكنك وضع تحاميل gyni-pevaryl 150 mg في الفرج يوميا لمدة ثلاثة أيام حتى تختفي الإفرازات البيضاء.

حفظك الله من كل مكروه وسوء، ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً