الدوخة المستمرة مع أية حركة ما سببها وما علاجها - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

الدوخة المستمرة مع أية حركة، ما سببها وما علاجها؟
رقم الإستشارة: 2199507

20369 0 418

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة عمري 21 سنة، غالباً أشعر بدوخة تختلف شدتها، وذلك أثناء القيام بأعمال المنزل، وحالياً عند ممارسة الرياضة لإنقاص الوزن، علماً أنني لا أتناول الخضروات ومعظم أنواع الفواكه من صغري، وهذه الدوخة تصيبني عند الجوع وأيضا عند الشبع، أو شرب الشاي، أو تحريك جسمي عند الانحناء، أو ميل رقبتي للأسفل عند القراءة والكتابة.

سؤالي: ما سبب هذه الدوخة؟ وهل أستطيع تعويض الفيتامينات لعدم تناولي الخضار والفواكه؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ jooda حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكراً على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

لم تذكري -يا أخت جودة- إن كنت قد راجعت طبيباً، وإن كان قد تم إجراء تحليل للدم حتى نتأكد من أنه لا يوجد فقر في الدم، فقد يكون هو السبب في الدوخة، لأن فقر الدم يؤدي إلى نقص في نقل الأوكسجين إلى الدماغ والأنسجة، فيشعر الإنسان بالدوخة، والإحساس بالتعب والإعياء بعد الجهد، وقد تحصل أيضا بعد تناول الطعام، لأن هضم الطعام يحتاج لدم إضافي يقوم الجسم بتأمينه على حساب الأعضاء الأخرى، فإذا كان هناك فقر في الدم، فإنه يشعر الإنسان بالدوخة، ومن ناحية أخرى فقد يسبب ضيقا في التنفس أثناء الجهد.

وطبعا هناك أسباب أخرى للدوخة، منها مثلاً: انخفاض الضغط، وفي هذه الحالة تحصل الدوخة عند الوقوف من الجلوس أو الوقوف الطويل، أو أحيانا مع بذل الجهد في وضعية الوقوف، وتختفي الدوخة عند الاستلقاء.

هناك أسباب من صمامات القلب، وأحيانا تضييق في الشرايين، ولذا فإنه مهم جداً في حال استمرار مثل هذه الأعراض، أن يكون هناك فحص طبي، للقلب والضغط والشرايين والصدر من قبل الطبيب، وبعد ذلك إجراء تحاليل للدم، للتأكد من عدم وجود فقر في الدم، يكون هو السبب في مثل هذه الأعراض.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: