الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الكسل والتقاعس عن العمل والإنجاز مرض نفسي؟
رقم الإستشارة: 2201121

14287 0 520

السؤال

السلام عليكم

أنا من مراجعيك يا دكتور محمد عبد العليم، ودائما أقرأ كلامك واستفيد منه كثيرا، جزاك الله خيرا.

بفضل الله -ثم بفضلك- تمكنت من تجاوز نوبات الهلع، وجزء كبير من الوسواس القهري، ولكن هناك مشكلة جديدة وهي: أن أغلب وقتي أجلسه على الإنترنت، ولا أريد الذهاب إلى العمل مطلقا رغم ضغط الأهل علي بأن أعمل، إلا أنني أخذت شهادة الثانوية، ولدي كسل رهيب جدا، وعدم رغبة في العمل، وأحاول أن أحرك نفسي للذهاب والبحث عن عمل، ولكن أشعر بضيق عند عزمي على الذهاب، وأتكاسل وأجلس على النت معظم وقتي، أقول: إن هذا تقاعس، ولكن عدم رغبتي في العمل شديدة جدا جدا جدا بسبب الكسل.

تخيل يا دكتور، أستطيع الذهاب إلى أي مكان، ولأي مدينة والسفر، ولكن إذا كان الموضوع فيه عملا أو دراسة أتكاسل ولا أذهب، وكأنني تعقدت من الدراسة والعمل بسبب كثرة الضغط علي من أهلي، وأنا صغير.

لا أعلم ما الحل! مع أني تجاوزت مشكلة الوسواس القهري تقريبا، ونوبات الهلع، وشفيت منها، وهذا أمر ليس بالهين، ولكني أجد نفسي أصارع الرغبة في العمل والإنجاز!! فهل هذا مرض نفسي؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ عبدالله حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أشكر لك كلماتك الطيبة، وتواصلك مع استشارات إسلام ويب، وأسأل الله تعالى لك الشفاء والعافية والتوفيق والسداد، وأسأله تعالى أن ينفع بنا جميعًا.

الإنسان إذا حدد أولوياته، وهذه الأولويات يجب أن تُحدد حسب أهمية الأمور والموضوعات الحياتية، حين تتحدد الأولويات وتكون هنالك عزيمة وإصرار على تقديم ما هو مهم على ما هو أقل أهمية، يستطيع الإنسان أن يرتب نفسه، ويدبر أمرها بصورة صحيحة.

ضعف الرغبة في العمل غالبًا ما يأتي من عدم تقدير أهمية العمل، والعمل قطعًا هو وسيلة من وسائل اكتساب الرزق، بناء على مبدأ الأخذ بالأسباب، وله منافع أخرى كثيرة؛ لأنه الوسيلة التأهيلية التي تطور مهارات الإنسان وخبراته، وتحسّن من تواصله الاجتماعي.

قيمة الرجل في العمل، ومتى ما أدرك الإنسان ذلك وأعطاه الأهمية أعتقد أن الكسل لن يكون له مجال أبدًا، وحالتك في الحقيقة ليست بالصعبة؛ لأنك تخطيت الكثير من العقبات، وأنا أنصحك بشيء مهم جدًّا، وهو: أن تستيقظ مبكرًا، قد تستغرب ما علاقة الاستيقاظ مبكرًا بحالتك؟ أنا أقول لك: لا، العلاقة كبيرة ومهمة، وهذا الأمر اعتبره جوهر النجاح، الإنسان حين يستيقظ مبكرًا ويصلي الفجر يستقبل يومه بصورة انشراحية وتفاؤلية جدًّا، بعد ذلك إن كان طالبًا يمكنه أن يدرس ثم يذهب إلى مدرسته أو كليته، والذي يعمل يذهب إلى عمله مبكرًا، بعد أن يقرأ ورده القرآني، وهكذا.

فإذن هذه البداية الصحيحة هي التي تبني الطاقات والاندفاع الإيجابي، وبورك لهذه الأمة في بكورها، أنا أؤمن أن الاستفادة من فترة الصباح بعد الفجر هي وسيلة من وسائل النجاح، والشخص الذي يستيقظ مبكرًا يستطيع أن يدير وقته بصورة صحيحة، ومن ثم يدير حياته بصورة صحيحة.

قطعًا حين تستيقظ مبكرًا سوف تنام مبكرًا، سوف يحدث ترميم كامل لخلايا الجسم على وجه الخصوص، وهذا يؤدي إلى راحة نفسية وتزيد من رغبتك في أجل الأعمال وأهمها وعظمها، فيا أيها الفاضل الكريم: استيقظ مبكرًا، سوف تزيد رغبتك في العمل، سوف تذهب وتبحث عنه.

النقطة الثانية وهي مهمة جدًّا، هي: ألا تفرض على نفسك وظيفة معينة، نعم الإنسان يتطلع ويسعى دائمًا لما هو جيد ولما هو أرفع وأعلى، لكن قد لا تُتاح الفرص من أول وهلة، لذا يجب أن تقبل بأي عمل، وكما ذكرت لك العمل هو شرف الرجل وقيمته، فاجعل توقعاتك في حدود المعقول.

النقطة الثالثة: عليك بمصاحبة الأشخاص العمليين، الأشخاص الذين تتسم حياتهم بالجدية والهمة العالية، هذا يعطيك دفعًا نفسيًا كبيرًا؛ لأن الإنسان يحتاج إلى القدوات والنماذج الطيبة الحسنة التي يمكن أن يستفيد منها الإنسان، فإذًا من الضروري جدًّا أن تضع قدوتك من هؤلاء المتطلعين النافعين لأنفسهم ولغيرهم.

خلاصة الأمر أيها الأخ الكريم: تذكر دائمًا أن الله تعالى قد أعطاك طاقات ومقدرات مثل بقية البشر، هذه الطاقات قد تكون حبيسة، قد تكون مختبئة، ومن خلال إصرارك وحثّ نفسك ورفع همتك تستطيع أن تُدير حياتك بصورة فعّالة وناجزة جدًّا، فلا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم.

باركَ الله فيك، وجزاك الله خيرًا.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر معتز

    بارك الله فيك يا دكتور تقريبا انا عندى نفس مشكله الاستاذ عبد الله وساحاول ان اعمل بالحل المذكور بارك الله لكم على هذا الموقع

  • مصر عبدالله _مصر

    بارك الله فيك شيخنا الكريم واستاذنا ودكتورنا العظيمعندى نفس المشكله ولكنى لقد وجدت العمل بعد مشقة فى البحث وتركته بسبب الكسل وبإذن الله عائد اليه مرة اخرى بفضل الله اولا ثم بنصك وارشادك جزاك الله كل خير

  • ليبيا خالد

    بارك الله فيكم على المعلومات القيمة

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً