الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

استخدام الحامل للفيتامينات وبعض الأدوية هل تؤثر على الجنين؟
رقم الإستشارة: 2213163

13665 0 327

السؤال

السلام عليكم...

كنت أستخدم مجموعة من الفيتامينات، ومن ضمنها فيتامين A، ومحلول لحب الشباب، وكريم liposome تحت العين للتجاعيد، وبعد أسبوعين ظهر لدي حمل، أنا الآن لي تقريبا 40 يوما من الحمل، هل هذه الأدوية كانت تؤثر على الجنين؟ لأنني لم أكن أنوي الحمل، وغالبا ما يرتفع ضغطي أثناء الحمل، وهذا ما يقلقني، لكن هذه المرة مرتفع من أول شهر، وهذا ثالث طفل -إن شاء الله-.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ أم عبد الله حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

إن تركيز فيتامين A في حبوب الفيتامينات العادية، هو تركيز ليس مرتفعا, ومسموح به للحوامل، لذلك اطمئني من هذه الناحية.

بالنسبة للكريمات الموضعية, فإنها لا تدخل بتركيز عال إلى الجسم، خاصة عندما تستخدم بشكل موضعي وعلى مساحات صغيرة, لذلك فإنها أيضا لن تضر الحمل -بإذن الله تعالى-.

وفي كل الأحوال ولأطمئنك أكثر أقول لك: بما أنك في مرحلة مبكرة جدا من الحمل, فحتى لو حدث واستخدمت دواء ضارا, فإن القاعدة الطبية التي نقول بها في مثل هذه الحالة, هي التالية: أن تأثير الأدوية على الحمل سيكون ( إما كل شيء أو لا شيء )، وهذا يعني إما أن تؤدي الأدوية إلى قتل كل خلايا الحمل فيحدث الإجهاض، أو أن لا تؤثر مطلقا على هذه الخلايا, فيستمر الحمل بشكل طبيعي.

بمعنى آخر: إن أسوأ احتمال يمكن أن يحدثه تناول الأدوية الضارة في المراحل المبكرة جدا للحمل, (أي قبل 4 أسابيع), هو أن تؤدي إلى حدوث الإجهاض, فإذا لم يحدث إجهاض, واستمر الحمل رغم تناول الأدوية، فإن الحمل في هذه الحالة لا يكون قد تأثر بالأدوية -بإذن الله تعالى-، ويجب التعامل معه على أنه حمل طبيعي، والسبب في ذلك هو أن الحمل في المراحل المبكرة جدا يكون على شكل خلايا فقط, ولا يكون قد وصل إلى مرحلة تشكل الأعضاء، والخلايا عندما تتعرض لشيء ضار أو مؤذ، فإنها تموت لكنها لا تتشوه، أما الأعضاء فهي التي تتشوه عندما تتعرض لشيء ضار.

ونصيحتي لك الآن بعمل تصوير تلفزيوني للحمل عندما يبلغ عمره 7 أسابيع، فإن ظهر النبض في داخل المضغة, فتعاملي مع الحمل على أنه حمل طبيعي -إن شاء الله-، أي كأنك لم تستخدمي أي دواء أثناءه.

بالنسبة لارتفاع الضغط, فيجب إعادة قياسه ثانية من قبل الطبيبة، ومتابعته بشكل جيد, فإن تأكد بأنه مرتفع، فيجب تناول حبوب لخفضه ومن الآن، وذلك لتفادي حدوث مضاعفات في الحمل.

نسأل الله -عز وجل- أن يتم لك الحمل والولادة على خير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • العراق ام عبدالله

    شكرا جدا لاني اطمئنيت بارك الله فيكم

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً