هل اضطراب الدورة الشهرية يؤخر الحمل - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل اضطراب الدورة الشهرية يؤخر الحمل؟
رقم الإستشارة: 2214664

7539 0 208

السؤال

السلام عليكم

أنا متزوجة منذ شهرين, ولم أحمل بعد, وزوجي مسافر.

المشكلة: أن الدورة مضطربة (تتأخر), مرة تكون منتظمة, ومرات تكون غير منتظمة, وجاءت هذا الشهر متأخرة.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة / نورهان حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

من المهم تواجد الزوج قبل التفكير في عمل تحاليل؛ لأن الحمل يحتاج إلى بويضة جيدة, وإلى حيوان منوي, ومشيئة الله سبحانه وتعالى, ولكن يمكن انتهاز فرصة الفترة القادمة للعمل على تنظيم الدورة الشهرية؛ لأن عدم انتظام الدورة يشير إلى خلل في التوازن الهرموني, بين الهرمونات المسؤولة عن الدورة الشهرية, وهذا يحدث في حالة التكيس, والأكياس الوظيفية.

والسبب الرئيس في حدوث التكيس هو: الوزن الزائد؛ وبالتالي إذا كان وزنك زائدا فيمكنك اتباع برنامج غذائي, يشمل الحمية الغذائية, وممارسة الرياضة, حتى ينقص الوزن في الأشهر الستة القادمة؛ لمحاولة ضبط الهرمونات, وضبط الدورة الشهرية, مع الاستمرار في تناول أقراص (جلوكوفاج 500 مج) مرتين يوميا بعد الغداء والعشاء, وهو دواء يستخدم لعلاج مرض السكري, من خلال مساعدة الأنسولين الداخلي في الدم على العمل الجيد, ويستخدم في حالتك لمساعدة المبايض على التبويض الجيد, وعلاج التكيس.

والغرض من استخدام حبوب منع الحمل هو: وقف حالة التكيس, وعلاج الأكياس الوظيفية, وتنظيم الدورة الشهرية, وبالتالي يجب تناول حبوب منع الحمل ياسمين, أو كليمن, لمدة 3 أشهر متتالية, مع التوقف عند انتهاء الشريط حتى تنزل الدورة, ثم تناول الشريط الذي يليه, ثم تناول حبوب دوفاستون التي لا تمنع التبويض, وجرعتها 10 مج، تؤخذ يوميا من اليوم الـ 16 من بداية الدورة وحتى اليوم الـ 26 من بدايتها, وذلك لمدة 3 أشهر أخرى حتى تنتظم الدورة الشهرية.

كما أن هناك بعض المكملات الغذائية قد تفيد في إمداد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية، وقد تقلل من مستوى هرمون الذكورة الذي يرتفع مع التكيس, ويساعد على ظهور الشعر في الوجه والصدر, مثل: (total fertility) ويمكنك أيضا تناول كبسولات اوميجا 3 أيضا يوميا واحدة, مع الاستمرار على تناول حبوب فوليك أسيد 5 مج, وفيتامين (د) حقنة واحدة 600000 وحدة دولية في العضل؛ لأنها مهمة لتقوية العظام, وللوقاية من مرض الهشاشة فيما بعد, مع تناول الغذاء الجيد المتوازن.

كذلك يجب الاهتمام بأكل الفواكه والخضروات بشكل يومي, مع تناول أعشاب البردقوش والمرامية, وحليب الصويا؛ لأن كل ذلك يساعد على التبويض الجيد, وبالتالي تنظيم الدورة.

حفظك الله من كل مكروه وسوء, ووفقك لما فيه الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً