هل تؤثر صبغة الشعر أو أدوية ضغط الرأس على الجنين - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل تؤثر صبغة الشعر أو أدوية ضغط الرأس على الجنين؟
رقم الإستشارة: 2221005

11429 0 269

السؤال

السلام عليكم.

أنا حامل بالشهر الخامس بالأسبوع 18، -ولله الحمد- أجريت ربطا لعنق الرحم لأن عندي ارتخاء فيه وسبق لي حدوث ولادة مبكرة، وأمس صبغت شعري والمعروف أن الصبغة لا تؤثر إلا بالشهور الأولى، هل تؤثر الصبغة على الجنين؟ وأجريت أشعة –والحمد لله- اطمأننت على الجنين، هل الأشعة العادية توضح إذا الجنين فيه تشوه –لا سمح الله-؟ لأني كنت آخذ أدوية لضغط الرأس ولم أكن أدري أني حامل، وفورا أوقفت الأدوية.

جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ wafa حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

اطمئني –يا عزيزتي-، فلم يثبت ولغاية الآن بأن استخدام صبغة الشعر خلال الحمل يسبب ضررا على الجنين، لكن وكنوع من الاحتياط فقط، ولأن صبغ الشعر ليس ضرورة ملحة فإننا ننصح بتأجيله إلى ما بعد إتمام الشهر الثالث، لكن إن حدث وقامت السيدة بصبغ شعرها في الشهور الأولى لظرف ما، فلا ضرر -إن شاء الله-.

ولأطمئنك أكثر أقول لك: إن تأثير الأدوية أو الأشعة أو أي مادة ضارة في المراحل المبكرة جدا من الحمل، أي قبل عمر 4 أسابيع يكون بتأثير نسميه (إما كل شيء أو لا شيء)، وهذا يعني بأن الدواء أو المادة الضارة التي تناولتها السيدة قبل بلوغ الحمل 4 أسابيع، إما أن تسبب لها الإجهاض، أو أن لا يكون لها أي ضرر على الإطلاق.

والسبب في هذا التأثير هو أن الحمل في المراحل المبكرة جدا يكون عبارة عن بضع خلايا قليلة العدد، ولم يصل إلى مرحلة تشكل الأعضاء، وعندما تتعرض هذه الخلايا إلى مادة ضارة فإنها تموت فيجهض الحمل، أي أنها لا تتشوه وما يتشوه هو الأعضاء فقط، لذلك ولكون الحمل عندك قد استمر ولم يجهض -والحمد لله-، فهذا يؤكد بأن تأثير الدواء كان من نوع (لا شيء)، ويجب عليك التعامل مع الحمل على أنه حمل طبيعي لم تقومي خلاله بصبغ شعرك، ولا تناول دواء.

إن التوقيت الذي تم فيه عمل التصوير التلفزيوني لك هو عمر 18 أسبوع، وهو توقيت ممتاز، ففي مثل هذا الوقت تكون معظم أعضاء الجنين قد تشكلت وأصبحت واضحة، ويسهل رؤيتها بالتصوير التلفزيوني، وبالتالي يمكن القول بأن الأمور عندك مطمئنة بنسبة عالية جدا قد تصل إلى 95% -إن شاء الله-، لكن يجب معرفة بأن هنالك بعض التشوهات والتي قد تحدث بشكل متأخر، ولا علاقة لها بتناول الأدوية أو صبغ الشعر أو التعرض للأشعة، بل تحدث لأسباب ما زلنا نجهلها، وهي تحدث بنسبة 4-5% من كل الأحمال، وعند كل النساء وفي شتى بقاع العالم، وحتى لو لم تتناول السيدة أي أدوية خلال فترة الحمل، لذلك فإن المتابعة في الحمل حتى الشهر التاسع تعتبر هامة في كشف هذه النسبة من التشوهات، وفي كشف أي تطور آخر قد يطرأ على الحمل -لا قدر الله-.

إذا –يا عزيزتي- انسي بأنك قد صبغت شعرك أو تناولت أدوية في بداية الحمل، فهذه الأشياء لم تؤثر على حملك، لأن الحمل عندك قد استمر ولم يجهض، وعليك بالمتابعة مع الطبيبة كأي حمل عادي وطبيعي -بإذن الله تعالى-.

نسأله عز وجل أن يتم حملك وولادتك على خير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: