الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما نصيحتكم لمن ترك الدارسة بعد أن كان متفوقا؟
رقم الإستشارة: 2222965

1423 0 342

السؤال

السلام عليكم

أنا تقريبا تركت الدراسة بعد أن كنت متفوقا، ولا أدري لماذا؟ وإذا دخلت إلى المدرسة لا أدري لماذا أشعر بضيقة كبيرة وبعدم الصبر؟

أريد منكم نصيحة، جزاكم الله خيرا.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ طارق حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

أهلا بك أخي الحبيب في موقعك إسلام ويب، وإنه ليسرنا تواصلك معنا في أي وقت، ونسأل الله أن يوفقك لك خير، وأن يقدر لك الخير حيث كان وأن يرضيك به.

قد ذكرت أخي الحبيب: أنك تركت الدراسة وكنت فيها متفوقا، وهذا يلزمك أن تجيب أنت على التساؤل: لماذا تركت ما كنت فيها متفوقا؟ عادة المرء لا يتفوق إلا فيما يحب، ولا يترك ما أحب! فلماذا تركت؟ ظنحن هنا نعطي لك بعض الأمور نفتح لك بها آفاقا لتحاول الإجابة، فإن الإجابة نصف العلاج:

- هل حدث بينك وبين مدرس لك موقف سلبي جعلك تكره هذه المدرس؟

- هل تعامل معك أحد المدرسين بنوع من الاستخفاف جعل الطلاب يضحكون عليك؟

- هل حدث بينك وبين طالب ما موقف أدى إلى أن ينتصر عليك بجماعته أو بأصحابه الأكثر، أو نال منك ولم تستطع النيل منه؟

- هل أنت في مدرستك تشعر أو يشعرك أحد أنك أقل من أقرانك؟

هذه بعض الاحتمالات نتمنى منك أن تجيب عليها أو تحاكيها، وإذا كان من بين تلك الأسباب ما تراه قائما فاعلم أنه السبب، وساعتها نطلب منك أمرين:

أولا: رد المظلمة عن طريق مدير المدرسة بالشكوى، أو تحدث والدك أو أيا من العقلاء حتى يرد لك ظلامتك.

ثانيا: إن تعذر فغير مدرستك إلى مكان آخر.

نسأل الله أن يوفقك لكل خير وأن يقدر لك الخير حيث كان وأن يرضيك به، والله الموفق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً