الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من الرعشة في اليدين وأحيانا في كامل الجسم، أرجو الإفادة.
رقم الإستشارة: 2223603

3169 0 236

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحب أن أشكركم على جهودكم الرائعة، والله يوفقكم.

أعاني من الرعشة في اليدين، وأحيانا في الجسم كله، تحدث معي الرعشة في حالات التوتر، أو عندما أقوم بصب القهوة أو العصير أو الشاي، ترتعش يدي.

مع العلم أني لا أشرب أي نوع من المنبهات، وأنا طالبة جامعية، وفي آخر سنة من الدراسة الجامعية، وفي هذه السنة عندي مادة يقوم فيها الطالب بشرح الدرس أمام الطلبة والأستاذ، ولقد ألقيت أول محاضرة الأسبوع الماضي، على الرغم أني لم أكن خائفة، وأنا أكثر طالبة متفوقة في الجامعة، ومستعدة أن أتحدي كل الطلاب، أو حتى الأستاذ، لكن عندما وقفت أمام الطلبة قالوا لي: بأني كنت أرتعش عندما كنت أشرح لهم الدرس.

هذه الحالة بدأت تؤثر على مستقبلي الدراسي، أنا طموحي أن أكمل دراستي حتى بعد الجامعة، لكن الرعشة جعلتني في حالة من الكآبة، ولا أعرف كيف سألقي المحاضرة أمام الطلاب الأسبوع القادم.

الأسبوع الماضي كنت أشجع نفسي أني سأواجه الرعشة، ولن أسمح لها بتدمير مستقبلي لكنها تغلبت علي!

أنا أرى أناسا ليس عندهم ثقة فيما يحكون، ويرتبكون، لكن لم تصل معهم الحالة إلى الرعشة، فلماذا أنا؟ هذه الحالة أصبحت تزعجني.

مع العلم أنه لا يوجد أحد في العائلة يعاني من الرعشة؛ أي ليست وراثية، والرعشة لم تكن معي منذ الصغر، تقريبا بدأت أعاني منها منذ خمس سنين مضت، ولم أزر أي طبيب ليكشف عن حالتي، وعمري 21سنة.

وجزاكم الله خيرا، وأتمنى أن تفيدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ marwa حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

على الأكثر أن ما تشكين منه وحسب وصفك للحالة هو: الرجفة البدئية Essential tremors ويمكن أن تظهر في مثل سنك، ولو أنها في العادة تظهر في سن أكبر من سنك، وعلى الرغم من أن هذه الرجفة تكون في بعض العائلات، إلا أنه يمكن أن لا يكون هناك أي قصة عائلية في 50% من حالات الرجفة البدئية.

وتكون الرجفة مع تناول الطعام والشرب، وسكب السوائل، والكتابة، وتزداد مع القلق والإعياء والجهد، والتمارين الرياضية، وتناول المنبهات، وتخف مع الراحة والارتخاء.

وعلاج مثل هذه الحالات يكون باستخدام بعض الأدوية ومنها:

- propranolo.
- Primidone.
- Benzidiazepam.

ولذا فإنه طالما وأن هذه الرجفة تؤثر عليك فيجب مراجعة طبيب مختص بأمراض الأعصاب، ولمتابعة الحالة بعد البدء في الدواء.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات صلة

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً