ما رأيكم في الزواج عبر الإنترنت - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما رأيكم في الزواج عبر الإنترنت؟
رقم الإستشارة: 2227842

7853 0 274

السؤال

السلام عليكم...

هل يدوم الزواج عن طريق الإنترنت عادة؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ لين حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

نرحب بك -ابنتنا الفاضلة- ونشكر لك هذا السؤال الرائع، ونؤكد لك ولبناتنا الفضليات وأخواتنا الكريمات أن عالم النت هو عالم الخديعة، أن عالم النت هو عالم مجهول، أن عالم النت هو عالم الانتحال للشخصيات، ولذلك البناء على النت في أمر الزواج هو بناء على رمال متحركة، والشيطان الذي يجمع الناس في هذا الفضاء الإلكتروني المفتوح، هو الشيطان الذي يأتي ليغرس الشكوك في النفوس؛ ولذلك ينبغي أن تنتبه بناتنا، وأكرر خاصة البنات، إلى خطورة العلاقات عن طريق النت! فإن البنت والمرأة دائماً طيبة صادقة في مشاعرها تتأثر بكلام الذئاب الذين يجيدون فن الكلام المعسول والخديعة، ثم بعد ذلك تنكشف الحقيقة، بعد أن يقع الفأس في الرأس، ولذلك الزواج الذي يبدأ بمثل هذه الطريقة حتى لو حصل الزواج، فإنه يقوم على شكوك، يأتي الشيطان يقول كيف تثق بها وقد تواصلت معك دون أن تكون هناك رابطة، ودون علم أهلها، وما الضامن أنه ليس عندها آخرون؟ ثم يوسوس للمرأة، فيقول كيف تصدقين هذا المجرم الذي وصل إليك عن طريق النت، ما المانع أن يكون له أخريات؟

فتبدأ الشكوك، ولذلك هذه من الأمور التي ينبغي أن تنتبه لها بناتنا وأكرر على وجه الخصوص؛ لأن مشاعر الأنثى غالية، وهي طيبة، ولذلك القرآن يقول:{ المحصنات الغافلات} فهي لا تظن أن في الناس أشراراً، وأن في الشباب ذئاباً؛ ولذلك يسهل وقوعها في الخديعة، ونحن نحب أن نؤكد أن أنجح صور الزواج هو ما كان عن معرفة من الجيران، من الأهل، من أصحاب الخير ممن يلتقيهم الناس في مواطن الذكر والإنابة والطاعة لله -تبارك وتعالى-، وعلى كل حال، فإن كل طرف مطالب أن يسأل، ومن حقه أن يتعرف على أحوال الشريك، وإذا بدأت علاقة عن طريق النت، فإنا ندعو الشباب إلى التوقف، والتوبة، ونقل العلاقة إلى العالم الواقعي الفعلي، ثم الحرص على السؤال، وعلى الأنثى أن تشرك محارمها في الرجال، فالرجال أعرف بالرجال، ولذلك الزواج الذي تسبقه مخالفات ومراسلات وعلاقات عمره قصير، ويبدأ بشيخوخة مبكرة في جانب العواطف، ونسأل الله -تبارك وتعالى- أن يجنب البنات والشباب الشرور ما ظهرها منها وما بطن، وأن يكف عنهم شر كل ذي شر، هو ولي ذلك والقادر عليه.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

لا يوجد استشارات مرتبطة
لا يوجد صوتيات مرتبطة

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • رومانيا ghdi

    وانا كنت افكر في الزواج عن طريق الانترنت لكني غيرت رأيي بعد هذا الكلام ...

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: