الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما هو أفضل دواء لمواجهة المواقف الاجتماعية التي يصاب صاحبها بالخوف الشديد؟
رقم الإستشارة: 2240012

4573 0 228

السؤال

ما هو أفضل دواء لمواجهة المواقف الاجتماعية التي يصاب صاحبها بالخوف الشديد، والتلعثم باللسان، والرجفة في اليدين؟ علمًا أني حاولت علاجها عند أطباء نفسيين بدون جدوى؛ لذلك توجهت لكم للمساعدة، وشكرًا لكم.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ خليل حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

هنالك عدة أدوية تستعمل لعلاج الرهاب الاجتماعي إذا كان تشخيصه أكيداً، من الأدوية الإسعافية ذات الأثر الإيجابي الشديد عقار يعرف باسم زاناكس، واسمه العلمي الباروزونان، لكن هذا الدواء قد يؤدي إلى التعود، إذ لا ننصح باستعماله بجرعات كبيرة، أو لمدة طويلة، أما الأدوية الأخرى فمنها عقار سيرترالين، وهنالك عقار آخر يعرف باسم باروكستين، هنالك آخر يعرف باسم استالبرام، هذه هي الأدوية المحورية الرئيسية التي يمكن استعمال أحدها لعلاج الرهاب الاجتماعي.

وبعض الأشخاص أيضاً يحتاجون لعلاج تدعيمي آخر يعرف باسم إندرال والإندرال من الأدوية التي تثبط إفراز الأدرينالين، والأدرينالين هو المادة التي تفرز بكثرة عند المواجهات الاجتماعية مما يؤدي إلى الخوف، فإذاً أخي الكريم يمكن أن تكون الوصفة الدوائية المثالية كالآتي: حبة من الزولفت، والذي يعرف باسم سيرترالين يتم تناولها ليلاً لمدة شهر، ثم بعد ذلك حبتين ليلاً لمدة ستة أشهر، ثم تخفض الجرعة إلى حبة ليلاً لمدة ستة أشهر أخرى، ثم نصف حبة ليلاً لمدة شهر، ثم نصف حبة يوما بعد يوم لمدة شهر، ثم يتم التوقف عن تناول الدواء.

يضاف إلى الزولفت عقار اندرال بشرط ألا تكون تعاني من الربو جرعة الاندرال 10 مليجرام صباحًا ومساءً لمدة شهرين، ثم 10 مليجرام صباحًا لمدة شهر، ثم يتم التوقف عن تناوله.

ويا أخي الكريم تطبيق تمارين الاسترخاء، وممارسة الرياضة الجماعية، والتفاعل الاجتماعي المنتظم، خاصة الحرص على صلاة الجماعة مع الجماعة في المسجد، هذا كله وجد من أفضل وسائل العلاج التي تساعد مرضى الرهاب الاجتماعي، ولا أريدك أبداً أن تراقب نفسك حينما تتحدث، وكن دائماً مقداماً في صدر المجالس في كل المناسبات، هذا يا أخي يزيل عنك الرهبة، ويعطيك ثقة عظيمة جداً في نفسك.

بارك الله فيك، وجزاك الله خيراً.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • المغرب Noureddine

    شكراً جزيلاً على النصائح

  • أوروبا ام عبدالله

    علاج ب اعشاب مع الرقية

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً