أعاني من عدم التوفيق الدائم في أمور حياتي - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أعاني من عدم التوفيق الدائم في أمور حياتي
رقم الإستشارة: 2242005

139386 0 840

السؤال

السلام عليكم

أعاني من عدم التوفيق الدائم في أمور حياتي، أجتهد بشدة ولكن بلا طائل، أسعى وأتعب جدا، ولكن يتوقف كل شيء في النهاية، ولا فائدة! أجتهد بشكل مبالغ به جدا حتى لأتم أبسط الأمور وقد ينتهي بي الحال ولا يتم الأمر بالنهاية!

أرى من حولي تسير أمورهم بيسر، وقد تتحقق مطالبهم بدون أي سعي منهم، حتى ولا مجهود، وأنا على العكس تماما.

علما أني أصلي بانتظام، وأقرأ القرآن، وأداوم على الذكر، وأتقي الله قدر استطاعتي، ولكن لا يزال عدم التوفيق يلازمني! علما أن غيري قد يكون لا يذكر الله أساسا، ولا صلاة ولا غيرها، وأمورهم تسير بسهولة، والتوفيق حليفهم.

هل حقا كتب الله على البعض الشقاء مهما فعلوا وتعبوا واجتهدوا، وسيظلون في شقائهم حتى وفاتهم، وأنا منهم، أم ماذا علي أن أفعل؟

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الابنة الفاضلة/ ريم حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

مرحبا بك ابنتنا الفاضلة في موقعك، ونشكر لك الاهتمام والسؤال، ونسأل الله أن يقدر لك الخير ثم يرضيك به، ويصلح لنا ولكم الأحوال.

ننصحك بما يلي: متابعة نيتك قبل العمل لتتأكدي أن المنطلق لله، ومتابعة النية أثناء العمل للتأكد من النية الصالحة مستمرة، فالمرء يعطى على قدر نيته، وإرادة الخير للناس، والفرح بما ينزل الله عليهم من النعم باب من أبواب التوفيق للخيرات.

اللجوء إلى الموفق سبحانه ببذل الأسباب ثم التوكل على الوهاب والرضى بما يقدره مالك الأكوان، والشكر لله على ما أولاك من النعم لتنالي بشكره المزيد، مع تجنب النظر إلى ما عند الآخرين، كما قال ربنا لرسولنا الأمين، (لا تمدن عينيك)، وهو توجيه للمؤمنين.

كذلك إدراك حقارة الدنيا، وأن الله يعطيها لمن يحب ولمن لا يحب، ولو كانت تزن جناح بعوضة ما سقى الكافر منها جرعة ماء.

عليك بالرضا بالله وعن الله، وبما وهبه الله، وتذكري أن الهداية هي أعظم النعم، وتجنبي الإعجاب بالعمل، والإدلال به على الله، وعليك بالتعوذ بالله من الاعتراض على عطاء الله، وقسمته بين عباده، واليقين بأن تيسير أمور الدنيا قد لا تكون دليلا على رضاء الله، قال تعالى: (فلما نسوا ما ذكروا به فتحنا عليهم أبواب كل شيء) ثم يأتي الانتقام، والأخذ (حتى إذا فرحوا بما أوتوا أخذناهم بغتةً فإذا هم مبلسون).

أنت لست من الأشقياء، لأن الله وفقك للسجود والطاعات، والله سبحانه يعطي الدنيا لمن يحب ولمن لا يحب، ولكنه لا يعطي الدين إلا لمن يحب.

هذه وصيتنا لك بتقوى الله ثم بكثرة اللجوء إليه، وقد أسعدنا تواصلك مع موقعك، وأبشري بالخير من الله، واعلمي أنه قد افتقر في هذه الدنيا كليم الله موسى، وابتلي فيها نبي الله أيوب، وجاع فيها رسولنا حتى ربط الحجارة على بطنه، وهي سجن للمؤمن وجنة للكافر، فتأملي.

نسأل الله أن يوفقك ويرعاك ويحفظكم ويتولانا ويتولاكم، وأن يصلح حالنا وحالكم.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك
  • مصر ماهر احمد

    اولاان اشكر صاحب السؤال لما العجله وقدالله منا فقط ما نقدر عليه

  • المغرب حنان من المغرب

    اختى خلي إيمانك قوي

  • اليمن ندى محمد - اليمن

    تذكري يا أختي أن حالك أفضل من حال كثير من الناس غيرك .. الحمد لله على كل حال

  • فاطمه الزهرء

    والله نفس مشكلتي اختي ريم اعاني من عدم التوفيق واجاباتكم افادتني

  • رومانيا علي الامين

    تواجهني نفس المشكلة . لكن الذين ذكرتهم من انبياء عليهم السلام نهاياتهم سعيدة

  • رومانيا ابو احمد

    والله انا اعاني معاناة فظيعة من نفس مشكلتك

  • مصر عبداللطيف

    اي مكان بذهب فيه مش بلاقي ترحيب من اي حد والناس شيفاني وحش حتي ف كل شغل اتقدم ليه الشغلانه متمش للحمدلله مواظب عالصلاه وبقرأ قران وبحب الخير للناس بس بحس ان في نحس

  • العراق Heba

    الحمدلله والشكر لله على كل حال

  • تركيا ارض الكعبة

    اسئل الله اي يرضا عنا جميعا وان يوفقنا وانا اعاني من نفس الشيئ واخاف اي يكرن غضب من ربي واحاول اقصى جهدي طاعته ع اتمم وجه

  • السودان احمد عصام عبدالله

    الصبر ــ ان الله مع الصابرين اذا صبرو

  • ليبيا عادل

    الحمد لله على كل حال

  • الجزائر Nasro

    قد يقول لكي كل الناس عليك بالصبر واتقي الله وكذا ..وكذا هم والله محقون لكني والله في نفس المشكلة وقد قتلي الصبر والله لم اعد اتحمل مع العلم اني كنت موفق في دراستي واليوم عمري 31 سنة ولي ابنة ولم اشتغل واصارع الحياة مع عدم التوفيق لكن معساي اقول الا حسبي الله ونعم الوكيل .ولاحول ولاقوة الا بالله .وما توفيقي الا بالله اليه انيبو

  • الجزائر hala tachrin

    و الله نفس المشكلة
    حسبنا الله و نعم الوكيل

  • الكويت ام علي

    السلام عليكم انا امر بحاله توتر وبعد ان رايت الجواب احسست بالسعاده شكرا لكم

  • علي

    جزاكم الله خيرا على الجواب الشافي

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: