الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

أريد تعجيل الزواج وهي تريد تأخيره بحجة الدراسة.. هل يمكننا الجمع بينهما؟
رقم الإستشارة: 2248044

1615 0 175

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله فيكم ونفع بكم الإسلام والمسلمين.

سبق أن سألتكم أني خاطب لفتاة، ولكنها تريد الزواج بعد الدراسة، فقد توصلت إليها وحاولت إقناعها في تقديم الزواج، فقالت: ليست المشكلة في الدراسة لذاتها، ولكن المشكلة في التوفيق بين الدراسة والبيت والزوج، تقول بأنها مسؤولية كبيرة، وليس كل بنت قادرة على ذلك.

وجهونا بارك الله فيكم في وضع الحلول لهذه المشكلة، وكيف يمكن الجمع بين الدراسة الجامعية والبيت؟ ولو عرضتم صورًا ناجحة لمثل هذه الحالة فهذا حسن.

والله ولي التوفيق.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو خالد الحربي حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فمرحبًا بك -ابننا الكريم- وبفتاتك زوجة المستقبل - بحول الله وقوته -في موقعكم ونشكر لك الاهتمام والسؤال، ونسأل الله أن يقدر لكما الخير، وأن يصلح الأحوال، وأن يقوي بينكم مشاعر المودة، وأن يحقق لنا ولكم الآمال.

لقد أسعدنا وأعجبنا تقديرها للمسؤوليات، وهذا دليل على أنها سوف تكون بحول الله وقوته من الناجحات، ونتمنى أن تدرك أن النجاح الفعلي والمطلوب هو التوفيق بين المهام داخل المنزل وخارجه، وأن النجاح يظل أعرج وناقصًا إذا كان في ميدان دون ميدان.

كما أرجو أن تدرك أن حب الزوج وتعاونه وتفهمه من أكبر الدوافع للنجاح، وقد مرت بنا نماذج رائعة حصل فيها النجاح في البيت، وفي الدراسة، وفي العمل، والمسالة تحتاج فقط - بعد توفيق الله - إلى تنظيم للأوقات وترتيب للأوليات وإعطاء كل شيء حقه وحظه ومساحته، ونؤكد أن الزواج يعطي أبعادًا جديدة لمفهوم النجاح، وكم هي سعيدة من تجد محبًا يفرح بنجاحها، وزوجًا يوصلها إلى جامعتها ويلاطفها ويبتسم لها.

وفي الزواج عون على النجاحات ؛لأنه يجمع الهم ويريح البال، وكم من معلومة ضيعها إطلاق البصر، والزواج يعين على النجاح؛ لأنه استقرار وأمن وطمأنينة، ومن هنا نوصيكما بتقوى الله، ونرجو أن تعطيها الضمانات، وتشعرها أن نجاحها في دراستها يصب في مصلحة الأسرة، ويرفع من معنويات ومستوى الأبناء مستقبلا.

سعدنا بتواصلكم ونتمنى أن تطرح مخاوفها على الموقع لتجد الإجابة عليها، ونذكرها بأنه ما من شاب، أو فتاة تأخر في الزواج إلا قال ليتني لم أتأخر؛ لأن الزواج لذة ومتعة وسعادة، ولا يغني شيء عن الزواج، فللرجال خلقت النساء، ولهن خلق الله الرجال.

نسأل الله أن يوفقكم ويجمع بينكم على الخير عاجلا، وأن يعينكم على النجاح والصلاح والفلاح.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً