الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

تسبب الأميبا في نقص الوزن
رقم الإستشارة: 226147

19708 0 559

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.
الإخوة القائمون على هذا الموقع! في البداية أشكركم على هذا الجهد المفيد، وأسأل الله أن يجعله في موازين حسناتكم.

أما سؤالي فهو عن حالة لا أعلم هل هي مرضية أم نفسية!!

أجد آلاماً في البطن تحت أسفل القفص الصدري من جهة اليمين، وأحياناً مقابل فم المعدة، وأحياناً يكون هناك وغزات وكذلك إمساك أو إسهال يصحبه إفرازات مخاطية تكون في بعض الأحيان مخلوطة بدم، وكذلك في بعض الأحيان أحس بدوخة وانخفاض في ضغط الدم والسكر، مع العلم بأنني والحمد لله لا يوجد لدي شيء من هذه، وفي خلال شهر ونصف تقريباً نزل وزني من 76 إلى 71 مما جعلني في حالة غير طبيعية، عملت تحاليل كاملة للدم، وكانت النتيجة طيبة على وظائف الكبد والكلى، وعملت تحليل البراز فأُخبرت بوجود أميبيا متكيسة، وصُرف لي علاج فيورازول ولكن دون جدوى .

سؤالي: هل نزول الوزن له علاقة بالأميبيا؟ وهل هذه أعراض أميبيا أم أعراض أمراض أخرى؟ وما هو العلاج؟
شكراً لكم حسن الصنيع، وجزاكم الله خيراً.



الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ أبو هيثم حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،،

قد تتسبب الأميبيا في مثل هذه الأعراض، لكن فقدان الوزن لابد من أخذه في الاعتبار، لذا لابد أن تجري الكثير من الاختبارات الطبية المهمة، وأهمها عمل منظار للقولون ومنظار للمعدة، أو صورة ملونة للأمعاء؛ لمعرفة السبب، وإذا كانت النتائج سليمة ففي هذه الحالة يمكن أن نعزو الأمر إلى الأميبيا.

لذا من الأفضل أن تستشير طبيباً متخصصاً في أمراض الجهاز الهضمي لإجراء الفحوصات اللازمة، والله الموفق.




مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق: