الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل الأعراض التي أعاني منها توحي بأنني مريضة قلب، أفيدوني
رقم الإستشارة: 2265576

2966 0 131

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة أبلغ من العمر ثلاثة عشر سنة، أعاني من عدة أشياء:
1- أشعر دوما بدوخة وغثيان، ورغبة في القيء بشكل يومي.
2- سرعة في دقات القلب، وألم في القدم.
3- طنين في الأذن، وألم في الصدر، وصعوبة في التنفس خاصة عند الجري.
4- صداع نصفي، وخنقة توقظني من نومي كثيراً وكأنني سأموت.
5- إجهاد دائم، وتعرق بكثرة.
6- أعاني من القولون العصبي.

قمت بعمل أشعة وتخطيط للقلب عندما كنت في سن التاسعة من عمري، بسبب معاناتي من آلام الصدر، وكانت النتائج سليمة كما أجريت تخطيطاً للقلب قبل إسبوعين وكانت النتيجة سليمة أيضاً، ماذا تعني تلك الأعراض، وهل أنا مريضة قلب؟

أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ فاطمة حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

أكد لك طبيب القلب أن قلبك سليم، وهذا يجب أن يكون مقنعاً لك بأنك لا تعانين من مرض في القلب، فإذاً أنت لست مريضة بالقلب، ووجود الأعراض التي تحدثت عنها، هي تشبه الأعراض الناشئة من القلق، وهذا أيضاً يجب أن يعالج، وأنت لديك أعراض جسدية كثيرة: كالصداع النصفي، وموضوع الألم عند التنفس، والقولون العصبي، هذه كلها أعراض نفسو جسدية، أي أن حالة القلق التي تعيشينها هي السبب فيها، ولذا أنصحك بأن تتحدثي مع والديك، وتذهبي لتقابلي الطبيب النفسي، فهذه الحالة بسيطة وتعالج -إن شاء الله تعالى-، ومن جانبي كأحد العلاجات المساعدة، والتي أقدمها لك كإرشاد: وهو أن تتجاهلي هذه الأعراض تماماً، وأن تنظمي وقتك، وتمارسي رياضات خفيفة، وأن تطبقي تمارين الاسترخاء حسب ما ورد في الاستشارة رقم 2136015 والتي أعدتها إسلام ويب.

وكوني مجتهدة ومتميزة في دراستك، وكوني دائماً بارة بوالديك، وحافظي على صلاتك، وتلاوة القرآن والدعاء والأذكار، فهذه كلها تؤدي إلى دفع نفسي إيجابي يخلصك -إن شاء الله- من هذه الأعراض، ولكن من الضروري أيضاً أن تذهبي وتقابلي الطبيب النفسي.

أسأل الله لك العافية والشفاء، والتوفيق والسداد.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً