الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

ما سبب الآلام في عظامي؟
رقم الإستشارة: 2284401

10536 0 272

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أعاني منذ سنة وثمانية أشهر من آلام بالعظام، حللت وكان فيتامين (د)= 7، وأخذت علاج فيدورب وارتفع الفيتامين، ولكن ما زالت الآلام موجودة، كانت بدايتها في رجليّ ويديّ، ثم صدري وكتفي، والألم متركز في باطن القدم إلى الساق والركبة، وثم كف اليد والأصابع والمرفق، مع حرارة في باطن الرجل ونبض، كذلك تعب وإرهاق، علما أني لا أعاني من انتفاخ أو تورم، وأعاني من التهاب الحلق المتكرر، وإسهال، والتهاب المسالك البولية، وأحيانا ارتفاع درجة الحرارة، والكالسيوم جيد، وكذلك فتامين (ب 12).

أجريت فحص esrونسبته 26، وأخبرني الدكتور أن عندي التهاب المفاصل، وكتب لي علاج بريدنيزولون كل حبة تحتوي 5 مجم ومسكنا، وآخذ العلاج لمدة أسبوع.

هل ما أعانيه سببه التهاب المفاصل؟ علما أنه أخبرني دكتور آخر أن النسبة عندي طبيعية، وإن كانت النسبة طبيعية ما سبب الآلام عندي؟ علما أن وزني 30 كجم وأعاني من حالة وسواس الموت منذ أن أصبت بالآلام في عظامي.

أرجو الرد في أسرع وقت.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ مها حفظها الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكرا على تواصلك مع الشبكة الإسلامية.

لم تذكري كم هو عمرك؟ والشيء الواضح من وزنك أنه أقل من الوزن الطبيعي، ومع وجود الأعراض التي تشكين منها من آلام المفاصل والتعب والإعياء والإسهال، فإن أول شيء يجب التأكد منه هو أن كل هذه الأعراض قد تكون بسبب مرض واحد، وهو ما يسمى بالداء الزلاقي أو مرض سوء الامتصاص، وهو مرض يصيب الجهاز الهضمي نتيجة عدم تحمل مادة موجودة في بعض أنواع من الطعام، وهي مادة الغلوتين الموجودة في الخبز، والمعكرونة، والبسكويت، وأنواع أخرى من الطعام تحتوي على القمح، الشعير أو حبوب الشوفان.

ويؤدي سوء امتصاص المواد الغذائية إلى نقص في الفيتامينات ومنها مجموعة الفيتامين (ب)، ويؤدى إلى نقص امتصاص المواد الغذائية الهامة من الطعام الذي نتناوله، وهذا يسبب النحافة والإسهال، وآلام البطن والاحساس بالانتفاخ، وتكثر الالتهابات بسبب ضعف المناعة، مع هشاشة العظام وآلام العظام، وقد يحصل آلام في الاقدام مع الإحساس بالحرارة والتنميل أو التخدير بسبب التهاب الأعصاب الناجم عن نقص بعض الفيتامينات.

وقد تظهر أعراض أخرى مثل الضيق والاكتئاب وفقر الدم، وآلام في المفاصل وتشنجات عضلية، وطفح جلدي وتقرحات في الفم، والإعياء والاحساس بالتعب، وقد يكون لون البراز مائلا إلى اللون الرمادي، رائحته عفنة وقد يحتوي على مواد دهنية.

ويتم تشخيص المرض بإجراء تحاليل خاصة للدم، وقد يرى الطبيب إجراء صورة للمعدة والاثني عشري وأخذ عينة، والعلاج الوحيد المتوفر لهذا المرض هو التوقف بشكل دائم عن أنواع معينة من الأطعمة التي تحتوى على القمح ومشتقاته، إلا أنه لا بد أولا أن يتم التشخيص، ولذا فإنه تجب مراجعة طبيب مختص بالجهاز الهضمي لوضع التشخيص.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً