انطوائي وليس لدي أصدقاء - موقع الاستشارات - إسلام ويب
الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

انطوائي وليس لدي أصدقاء
رقم الإستشارة: 2288841

2442 0 193

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

أنا شاب، عمري 25 عاما، باختصار أعاني من كوني انطوائي، وليس لدي أصدقاء، وكم أود أن أكون اجتماعياً أكثر من المستوى الذي أعيشه، حيث أنني أحضر بعض دعوات الأقارب وبعض المناسبات كالأعياد، وأنا شاب خجول نوعاً ما، وأحب الترتيب والتنظيم والمثالية والالتزام، وقراءة الكتب، والتحدث باللغة الإنجليزية، وخدمة الأسرة، ولكن منذ سنتين بدأ ينتابني شعور بالرغبة بالتحدث مع النفس، والضحك أثناء قيادة السيارة لوحدي، وقد لاحظ جميع أفراد أسرتي هذا الأمر، ثم إنه بدأ ينتابني شعور بالخوف من مستقبل شخصيتي اجتماعياً، حيث أنني مقبل على عمل بإحدى الشركات الكبرى، والأكبر منها شركة الزواج، كما أن هناك عادات سيئة لدي قد تساعد في استمرار مشكلة عدم إقامة علاقات الصداقة، كالعادة السرية، واستخدام الهاتف النقال لساعات، ثم إنني لا أجيد التحدث أمام الناس أو حتى بالمجلس.

أرجوكم ساعدوني.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخ الفاضل/ Adel حفظه الله.
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، وبعد:

شكراً لك على الكتابة إلينا بكل هذه الأسئلة.
أكيد أنك تعرف عبارة "فرّق تسد" أي إذا أردت أن تسيطر على عدد من الأمور، ففرق بينها ولا تجمعها كلها مع بعضها، وإلا فهناك فرصة أن تغلبك بقوة وحدتها وتماسكها مع بعضها.

لقد جمعت العديد من المشكلات والصعوبات دفعة واحدة، مما يصعّب جدا إيجاد حل لها، ولكن إن فرقتها فسيسهل عليك الحلّ، فخذها واحدة واحدة.

وسأذكر هنا بعض هذه المشكلات وحلّ كلٍ منها على حدة:

• انطوائي وتريد أن تكون اجتماعياً: عليك أن تقتحم مجالس الناس، فالتجنب والهروب لا يحل المشكلة.
• لا تجيد الحديث أمام الناس: قريبة من الرهاب الاجتماعي، وكما في الفقرة أعلاه، عليك بمقابلة الناس.

•تحب الترتيب والتنظيم والمثالية: هذه سوف تتعبك كثيرا، وعليك أن تسترخي بعض الشيء، ولا تتطلع دوما للكمال والمثالية.

• قراءة الكتب: هذا حسن واستمر عليه.
• التحدث بالإنجليزية: لا بأس إن كنت تتقنها، إلا أن تكون تتحدث مع من يتكلم العربية فعليك بها.

• التحدث مع النفس، والضحك أثناء قيادة السيارة: هذه غريبة نوعاً ما، وربما تحتاج أن تراجع بها أخصائي نفسي، وخاصة إذا استمرت عندك لبعض الوقت.

• الخوف من المستقبل الاجتماعي: ربما لهذا علاقة بالرهاب الاجتماعي الوارد ذكره في الأعلى.
• بداية العمل في شركة كبيرة: عادي، فأي إنسان يمكن أن يقلق من هذه البداية.

• الخوف من الزواج من بعض العادات السيئة: فإذاً اعمل على تغيير هذه العادات السيئة، وقبل وقت الزواج.
• العادة السرية: هناك الكثير من الأسئلة على هذا الموقع في هذا الموضوع فارجع إليها للاطلاع والحلّ.

• استخدام الجوال لساعات: عليك أن تبعد الجوال عنك، وتحدد لنفسك وقتاً محدداً للمكالمات، فليس هذا من الأعمال اللاإرادية، ويمكنك تخفيفه من اليوم، فعليك بهذا.

وفقك الله، ويسّر لك الخير.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأكثر مشاهدة

الأعلى تقيماً