الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط


الذنوب والمعاصي تضر ولابد، فإن مما اتفق عليه العلماء وأرباب السلوك أن للمعاصي آثارا وثارات، وأن لها عقوبات على قلب العاصي وبدنه، وعلى دينه وعقله، وعلى دنياه وآخرته.

اختيار هذا الخط

هل أخفي عن خطيبي ميل عمودي الفقري، وهل يؤثر ذلك على الحمل مستقبلاً؟
رقم الإستشارة: 2289671

3592 0 192

السؤال

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أنا فتاة مخطوبة وعندي ميلان في العمود الفقري، -والحمد لله- أنه لم يؤثر علي أثناء المشي، وقد طلبت من والدتي إبلاغ الخاطب بهذا الأمر، ولكنها رفضت وقالت: ليس من الضروري إبلاغه لأنه أمر بسيط ولا يظهر بوضوح، ولكنني أرى أنه أمر واضح عند النظر بدقة إلى الكتف وبروز عظم الظهر.

فهل من الضروري إخبار الخاطب بهذا الأمر؟ وهل يؤثر ذلك في الحمل والولادة مستقبلاً؟

أفيدوني جزاكم الله خيراً.

الإجابــة

بسم الله الرحمن الرحيم
الأخت الفاضلة/ Sara حفظها الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد:

فشكر الله لك -أختنا الكريمة- على تقديم هذه الاستشارة، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على إيمانك، فالمؤمنون نصحة، والمنافقون غششة، ولأن الزوج قد يكتشف ذلك بعد فترة ويبدأ بالتضجر، ويقول: أهلك غشوني.

وكونه يعلم أن هذا أمر خلقي، ومشيتك طبيعية ولا تشعرين بآلام، ولا يحتاج إلى علاجات دائمة، أتوقع أنه لن يرى في ذلك أي عيب، لكن المشكلة لو كنت تتألمين منه ويحتاج إلى علاج دائم فقد يرفض القبول بك، فأرى أنه لا بد أن يخبر المتقدم لخطبتك بذلك، وأسأل الله لك التوفيق والسداد، وأن يختار لك ما فيه الخير والصلاح.

وأما استشارتك عن مدى تأثير ذلك على الحمل، فسوف يجيبك عنها الطبيب المختص.

والله الموفق.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
انتهت إجابة الدكتور: عقيل المقطري، مستشار العلاقات الأسرية والتربوية.
وتليها إجابة الدكتور: محمد حمودة، استشاري أول، باطنية وروماتيزم.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
شكراً على تواصلك مع الشبكة الاسلامية.

بارك الله فيك ورزقك الزوج الصالح، فأنا أشاركك الرأي بأن الزواج يجب أن يبنى على الصدق والصراحة والشفافية من البداية، وأنا واثق أن الله سيختار لك الزوج التقي الذي يقدر فيك الصدق، وأنتِ تعلمين أن المتقدم للزواج قد لا يرضى بهذا الانحراف في العمود الفقري.

وتطور الجنف ­عادة­ يتوقف متى توقف نمو الهيكل العظمي٬ وهذا يكون في سن 17 إلى 18 سنة للإناث٬ وهو عادة لا يزيد بعد ذلك٬ والجنف في معظم حالاته لا يكون مترافقاً مع ألم٬ وتكون درجته خفيفة٬ وفي معظم الحالات لا يحتاج لعلاج جراحي٬ ولا يؤثر على الحمل٬ ولا يتأثر بالحمل٬ أي أنه في معظم حالات الجنف فإنه لا يزيد في الحمل، وهو كذلك لا يؤثر على الولادة.

معظم الجراحين يفضلون إجراء عملية متى زادت درجة الجنف عن 40 درجة؛ لأن هناك احتمالاً أن تزيد درجة الجنف مع الوقت عندما تكون درجة الجنف أكثر من 40، ويفضل زيارة طبيب مختص بالجراحة العظمية لإجراء صورة شعاعية للظهر قبل الحمل وتقدير زاوية الجنف، وذلك للاطمئنان أكثر أن زاوية الجنف خفيفة.

نرجو من الله لك الشفاء والمعافاة.

وبالله التوفيق.

مواد ذات الصله

الاستشارات

الصوتيات

تعليقات الزوار

أضف تعليقك

لا توجد تعليقات حتى الآن

عضوية الموقع

بحث عن استشارة

يمكنك البحث عن الاستشارة من خلال العديد من الاقتراحات



خيارات الكلمات :

مستوى التطابق:

 
 

الأعلى تقيماً